اليوم الاربعاء 23 سبتمبر 2020م
ماذا لو أصبح العالم العربي إسرائيلياالكوفية السيسي: ندعم حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدسالكوفية السيسي: لم يعد مقبولا عدم احترام قوانين مجلس الأمن في مجال الإرهابالكوفية السيسي: أي تجاوز للخط الأحمر في سرت والجفرة في ليبيا سنتصدى لهالكوفية هبة طوجي تعلن زواجها من الفنان اللبناني معلوفالكوفية 10 وفيات و851 إصابة جديدة بفيروس كورونا في لبنانالكوفية ماكرون: التدخلات الأجنبية في ليبيا فاقمت الأزمة وندعو تركيا لتوضيح تصرفاتهاالكوفية غوتيريش يدعو لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية وفق قرارات الأمم المتحدةالكوفية الخارجية: لا وفيات بـ"كورونا" في صفوف جالياتنا حول العالمالكوفية تيار الإصلاح: الاعتقال السياسي يضعف جبهتنا الداخلية التي تتطلب تجميع كل قوى شعبناالكوفية التحالف الدولي للدفاع عن الحريات يحمل "عباس" المسؤولية الكاملة عن سلامة المعتقليين السياسيينالكوفية قيس سعيد يطالب الأمم المتحدة بتطبيق حق الشعب الفلسطيني في أرضهالكوفية أسرى "إيشل" يشرعون بإجراءات احتجاجية على ظروف اعتقالهم الصعبةالكوفية أبوحسنة: "أونروا" تمر بأزمة مالية خانقة بنسبة عجز 200 مليون دولارالكوفية الأوضاع الاقتصادية تدخل مرحلة الخطر جراء فيروس كوروناالكوفية العاهل الأردني: السبيل الوحيد لإنهاء الصراع مبني على حل الدولتين وفق القانون الدوليالكوفية مقتل 15 داعشيًا باشتباكات مع الجيش السوري في "الرقة"الكوفية جيش الاحتلال يدرس وقف التدريبات العسكرية لشهرينالكوفية مع استقرار مصر الكنانةالكوفية مماطلة الاحتلال في تنفيذ تفاهمات التهدئة تهدد بكارثة إنسانية في غزة في ظل كوروناالكوفية

شاهد|| "مزحة تحولت إلى حقيقة"..نشر صورته داخل تابوت ومات بعدها بأيام

08:08 - 14 سبتمبر - 2020
الكوفية:

القاهرة: "المزحة تحولت إلى جد"، مثل ينطبق تماما على قصة الشاب المصري نور رشاد، الذي أقبل على التصوير داخل تابوت على سبيل الدعابة، لكنه أبدا لم يكن يتخيل كل من حوله أن المزحة ستتحول إلى نهاية حزينة.

ما فعله نور وصفه البعض بأنه يندرج تحت بند التنبؤ بوفاته، خاصة أن هذا الشاب المصري نشر صوره داخل التابوت عبر حسابه على فيسبوك.

وتظهر الصور التي نشرها "نور" نومه فى تابوت مغمضا عينيه وكأنه ميت، وعلق على الصور التي نشرها قائلا: "قريبا إن شاء الله"، وجاءت تعليقات الأصدقاء والأهل باعتبارها مجرد دعابة.

المفاجأة الحزينة التي تلقاها أصدقاء نور كانت في وفاته بالفعل بعدها بأيام، خاصة أن شهادتهم جميعا عنه لم تخرج عن كونه كان يملأ الدنيا بهجة بصوره وضحكاته.

ويكشف حساب "نور" على فيسبوك، أنه شخص محب للحياة ومقبل عليها، ومحبوب من الجميع.
ومن الصور المتوفرة عبر حسابه، يظهر رفقة بعض رجال الدين المسيحي، وصورة أخرى مع البابا تواضروس، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية.

المثير بالفعل أن "نور" اختار جملة لتكون افتتاحية حسابه على فيسبوك، قد تكشف بشكل أو بآخر وجهة نظره في الحياة، إذ كتب قائلا: "معنديش وقت أكره اللي يكرهوني.. أنا مشغول بالناس اللي بيحبوني.. سأتخذ الصمت شعارا".

 

 

كلمات مفتاحية
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق