اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022م
قتلى وجرحى في قصف إسرائيلي غرب سورياالكوفية قوات الاحتلال تعتقل شابا على حاجز زعترة جنوب مدينة نابلسالكوفية القائد دحلان يعزي مصر بضحايا كنيسة أبو سيفينالكوفية الاحتلال يفرج عن الأسير أنور معاليالكوفية قوات الاحتلال تقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث في سلوانالكوفية الاحتلال يخطر بالاستيلاء على أرض في نابلسالكوفية اندلاع مواجهات مع الاحتـلال في قلقيليةالكوفية الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل بعد الاعتداء عليهالكوفية لبيد: رزمة مساعدات للسلطات المحلية في منطقة غلاف غزةالكوفية الاحتلال يصادر وحدة للطاقة شمسية في مسافر يطاالكوفية «ميتا» تستعد لإطلاق تشفير خاص بـ «ماسنجر فيسبوك»الكوفية مفاوضات حاسمة بين رابيو ومانشستر يونايتدالكوفية ميسي يعلن عن مرشحه للفوز بالكرة الذهبيةالكوفية البرلمان العربي يعزي مصر في ضحايا حادث كنيسة المنيرةالكوفية سيكولوجية اللون الأصفر وتأثيره على الحياة المزاجيةالكوفية أبو حسنة: «أونروا» تعاني من نقص وصل إلى 100 مليون دولارالكوفية الاحتلال يغلق المدخل الغربي لقرية حوسانالكوفية متحدية الإعاقة ونقص الإمكانيات.." ميساء" تحيك الجمال بيد قصيرة وأنامل ذهبيةالكوفية محمود درويشالكوفية مي الديني تفوز بلقب معلم فلسطين المبدع 2022الكوفية

الخارجية: إعدام الشهيد عريقات على حاجز الموت العنصري جريمة ضد الإنسانية

20:20 - 23 يونيو - 2020
الكوفية:

رام الله: أصدرت وزارة الخارجية، بيانًا صحفيًا، مساء اليوم الثلاثاء، أدانت خلاله، إعدام سلطات الاحتلال الإسرائيلي، وبدم بارد، الشهيد أحمد مصطفى عريقات، عصر اليوم، على حواجز الموت العنصرية، وقالت إن هذه الجريمة يجب إلا تمر دون عقاب.

واعتبرت الوزارة في بيانها، أن "هذه الجريمة هي استمرار لسياسات إسرائيل، سلطة الاحتلال غير الشرعي، الممنهجة وواسعة النطاق المتمثلة في الإعدامات الميدانية، والقتل العمد والتعسفي، وخارج نطاق القانون لأبناء شعبنا الفلسطيني، وغيرها من السياسات الاستعمارية التي كثفتها إسرائيل، وأدواتها المختلفة، من جيش وشرطة، ومستوطنين من اجل تأجيج الأوضاع في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس".

وأكدت الخارجية، على أن جرائم الاحتلال الإسرائيلي لن تمر دون عقاب، وأنها ستعمل مع مؤسسات القانون الدولي كافة، والأمم المتحدة بمؤسساتها، وإجراءاتها ومقرريها الخاصين من اجل توثيق هذه الجرائم لمساءلة الاحتلال ومحاسبته على جرائمه كافة، بما فيها بحق الشهيد الشاب احمد عريقات.

ووصفت "الخارجية" قوات الاحتلال الإسرائيلي، وعملائهم ومستوطنيهم "بالقتلة، وقتلة الفرح، ومغتالي المستقبل، وأن مكانهم في السجون الدولية، وأمام المحاكم الجنائية، وأنها ستعمل من اجل جلبهم إلى العدالة الأممية، لأن ما تقوم به من إعدام ميداني وقتل خارج نطاق القانون هي جرائم تقع ضمن اختصاص المحكمة الجنائية الدولية، وهي جرائم حرب، وترقى إلى جرائم ضد الإنسانية."

وطالبت الخارجية المجتمع الدولي، ومنظماته ومؤسساته بتنفيذ التزاماتهم استنادا الى قواعد القانون الدولي والعمل على لجم الاحتلال الاسرائيلي، ووقف جرائمه، وتأمين الحماية للشعب الفلسطيني من بطش واجرام الاحتلال الاسرائيلي الذي بات يستسهل ويمتهن القتل واستهداف المدنيين، وشددت على ان الصمت هو مشاركة في الجريمة، وتغييب للحقيقة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق