اليوم السبت 13 يوليو 2024م
عاجل
  • اندلاع مواجهات في بلدة بيت أمر شمال الخليل والاحتلال يطلق قنابل الغاز والصوت
اندلاع مواجهات في بلدة بيت أمر شمال الخليل والاحتلال يطلق قنابل الغاز والصوتالكوفية إسرائيليون يتظاهرون في رحوبوت للمطالبة بإبرام صفقة تبادل أسرىالكوفية السعودية تدين استمرار مجازر الإبادة الجماعية في غزة وتدعو إلى تفعيل آليات المحاسبة الدوليةالكوفية قوات الاحتلال تستولي على جرافة جنوب نابلسالكوفية الاحتلال ينصب حاجزا عسكريا في الخضر جنوب بيت لحمالكوفية الصحة: ارتفاع حصيلة مجزرة مواصي خان يونس إلى 90 شهيدا و300 مصاب بينهم حالات خطيرةالكوفية تفعيل غرفة عمليات لتجهيز صيغة للرواية الإسرائيلية للدفاع عن الجيشالكوفية ارتقاء 3 شهداء في قصف الاحتلال منزلًا لعائلة "محارب" في مخيم ١ بالنصيراتالكوفية الاحتلال يستهدف منزلاً لعائلة "محارب" في مخيم ١ وسط النصيراتالكوفية الدفاع المدني بغزة: ارتفاع حصيلة الضحايا في مجزرة الشاطئ إلى 20 شهيدالكوفية البرلمان العربي يدعو لحشد الدعم الدولي لوقف حرب الإبادة الجماعية في غزةالكوفية «الصحة العالمية»: منشآت الرعاية الصحية بالضفة تحت التهديدالكوفية "يديعوت أحرونوت": دعوات لإقالة "غالانت" من الحكومة.. وهذه خطة "نتنياهو" لإيجاد البديلالكوفية "يديعوت أحرونوت": هل تستطيع عناصر المقاومة إسقاط مروحيات إسرائيلية في قطاع غزة؟الكوفية «معاريف»: القنابل التي استخدمت بالمواصي أميركيةالكوفية «أونروا»: مدينة غزة أصبحت معزولة عن وصول المساعدات ودمرت شوارعهاالكوفية «التعاون الإسلامي» تدين استمرار مجازر الاحتلال في قطاع غزةالكوفية الإعلام الحكومي: جيش الاحتلال يبرر لجرائمه بنشر أخبار زائفة عن وجود قادة من المقاومة في منطقة مواصي خان يونسالكوفية الإعلام الحكومي: نعيش في كارثة إنسانية حقيقية ولا يوجد سوى مستشفى واحد يعمل في المحافظة الوسطىالكوفية الإعلام الحكومي: الطواقم الطبية والدفاع المدني ما زالوا يعملون في منطقة القصف بمواصي خان يونسالكوفية

رئيس الموساد السابق: نتنياهو يعمل لصالح نفسه في حرب غزة

11:11 - 22 يونيو - 2024
الكوفية:

القدس المحتلة: انتقد  الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي "الموساد"، تمير باردو،  رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو معتبرًا أنه يعمل لصالح نفسه في الحرب الدائرة الآن.

وقال تمير باردو  : إن" كل ما يهم نتنياهو هو البقاء في السلطة والحكم فقط لأطول فترة ممكنة".

أضاف باردو: "ليس لدى نتنياهو استراتيجية ولا رؤية مستقبلية تنقذ الوضع الحالي".

وتابع الرئيس السابق للموساد : "نتنياهو يقودنا إلى كارثة وفقط وما يقوله حول تحقيق الانتصار  لا يعني إلا شيئ واحد وهو فقدان مزيد من الجنود في المعارك".

وعن الحل الذي يراه باردو فقد ذهب إلى خيار واحد وهو تحرك الشارع الإسرائيلي بقوة قائلًا: "عليه أرى أنه على الشعب الخروج إلى الشارع والقول لنتنياهو وحكومته انصرفوا عنا وارحلوا".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق