اليوم الاثنين 27 يونيو 2022م
بالفيديو والصور|| تيار الإصلاح الديمقراطي يعقد مؤتمره التنظيمي الأول في لبنانالكوفية مراسلة الكوفية: إصابة عشرات المواطنين بالاختناق خلال المواجهات المستمرة في بلدة حوسان غرب بيت لحمالكوفية بالفيديو|| الجمل: «تيار الإصلاح» يسعى إلى نشر ثقافة تداول السلطةالكوفية وثائقي الكوفية|| أبو علي شاهين.. تجربة ثورية ومدرسة نضالية خالدةالكوفية شبان يستهدفون مركبات المستوطنين في نابلسالكوفية سفارة فلسطين: وفاة طالب فلسطيني بكلية طب الأسنان في جامعة الفيومالكوفية إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في حوسانالكوفية بالأسماء|| قائمة «التنسيقات المصرية» للسفر من معبر رفح الثلاثاء المقبلالكوفية مستوطنون يهاجمون قرية مادما جنوب نابلسالكوفية المعادلة الحقيقية للنهوض من الكبوة الفلسطينيةالكوفية الاحتلال يعتقل المحرر السعدي في نابلسالكوفية جيش الاحتلال يكشف عن طائرة جديدة دخلت الخدمة العسكريةالكوفية الاحتلال يصادق على «قانون المتهم» لمنع نتنياهو من تشكيل الحكومةالكوفية الاحتلال يحتجز مئات المركبات على المدخل الشمالي للبيرةالكوفية الاحتلال يسابق الزمن للسيطرة على محيط الأقصى عبر قانون التسوية التهويديالكوفية السعودية تعلن تجهيز التوسعة الثالثة للمسجد الحرامالكوفية الاحتلال يسابق الزمن للسيطرة على محيط الأقصى عبر قانون التسوية التهويديالكوفية بحرية الاحتلال تستهدف الصيادين جنوب قطاع غزةالكوفية إيران تطلق صاروخا قادرا على حمل أقمار صناعيةالكوفية بالفيديو|| «أبو شمالة» يطالب المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لمحاسبة الاحتلال على جرائمهالكوفية

سياسيون: جميع محاولات الاحتلال للسيطرة على الشعب الفلسطيني باءت بالفشل

12:12 - 09 مايو - 2022
الكوفية:

الكوفية: قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، د. محمد شلح، إن المعركة مفتوحة بيننا وبين العدو الإسرائيلي، ولا يوجد أي غرابة في أن يتم سماع  خبر استشهاد أو خبر عملية فدائية عسكرية، وأن هذا قدر الشعب الفلسطيني.

وأضاف، في برنامج "ملف الساعة" على قناة "الكوفية"، عندما تكون المعركة بهذا الحجم وبهذه القوة يجب على الشعب الفلسطيني أن يتحضر  للمزيد من الاشتباك مع العدو، ومعادلتنا في هذه المعركة أن الدم يطلب الدم ولا سبيل سوى استمرار المقاومة وهذا المد البطولي الثوري الجهادي على أرض فلسطين، لأن الاحتلال يدنس مقدساتنا ويحتل أراضينا ويهين أبنائنا وبناتنا، خاصة في هذه المرحلة الأخيرة وما حصل من تدنيس للمسجد الأقصى ومكانة المسجد العقائدية والتربوية والإسلامية في نفوس الشعب الفلسطيني والعربي و الإسلامي،  هذا الذي أدى لإرتفاع وتيرة العمليات البطولية ضد العدو الإسرائيلي حيث أنه دخل على أخطر مربع خاص بالشعب الفلسطيني وهو المسجد الأقصى.  

وفي ذات السياق، قال الكاتب والمحلل السياسي سامر عنبتاوي، إن  سياسة الحكومة الإسرائيلة اعتقدت في لحظة من اللحظات أنها استطاعت ترويض الفلسطينيين واستطاعت أسرلة فلسطينيي الداخل المحتل وبيت المقدس وتقسيم الشعب الفلسطيني  في قطاع غزة والضفة الغربية،مؤكداً أن كل هذه الافتراضات من قبل الحكومة الإسرائيلية والقيادة السياسية لدولة الاحتلال وكل هذه المحاولات باءت بالفشل بسبب الاعتماد على المربع الأمني في التعامل مع الشعب الفلسطيني إلى جانب إهمال كافة الحقوق السياسية والإعتداءات اليومية وعمليات القتل ودعم الاستيطان وخاصة ما يحدث في بيت المقدس الشيخ جراح وباب العامود.

وتابع عنبتاوي، أن حكومة الاحتلال اعتقدت أن كل الإعتداءات والتجاوزات سوف تمر وأن الشعب الفلسطيني أصبح طيعاً في يد الحركة الصهيونية لكن ما اتضح في الفترة الأخيرة أثبت عكس ذلك، حيث أن الشعب الفلسطيني أعاد التموضع بشكل واضح وعاد إلى المربع الصحيح وهو مربع المقاومة، الأمر الذي أدهش الاحتلال وأربكه.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق