اليوم الجمعة 22 أكتوبر 2021م
منظمة أمريكية تعلن رفضها مشاركة منظمات أمريكية يهودية في تحالفاتهاالكوفية أسعار المنتجات الزراعية في أسواق غزة اليوم الجمعةالكوفية الأسير جرادات يدخل عامه الـ 19 في سجون الاحتلالالكوفية بالأرقام|| إحصائية حركة المسافرين عبر معبر رفح خلال الأسبوع الماضيالكوفية حالة الطقس: أجواء خريفية معتدلة والحرارة أقل من معدلها السنوي بقليلالكوفية "الجهاد" تعلن انتصار أسراها في معركة الأمعاء الخاوية على الاحتلالالكوفية أسعار العملات مقابل الشيقل اليوم الجمعةالكوفية بصراحة مع د. عبد الحكيم عوض عضو المجلس الثوري لحركة فتحالكوفية شقيقة الأسير العارضة: محمود ووالدتي شرعا اليوم بالإضراب عن الطعامالكوفية حكومة الاحتلال تُقر سياسة جديدة لدخول "إسرائيل"الكوفية الاحتلال يعتقل مقدسيا في منطقة باب العامودالكوفية محكمة الاحتلال العليا ترفض إعادة التحقيق باستشهاد أبو القيعانالكوفية عين على اليمنالكوفية السعودية تعلن استعدادها لاستقبال الزوار والمعتمرين في الحرم المكيالكوفية الحكومة توقع اتفاقيتي دعم من ألمانيا في مجال التدريب المهني والتقني وتشغيل الشبابالكوفية "هيئة الأسرى": الأسير المصاب باسل شوامرة بحاجة لرعاية صحيةالكوفية "الديمقراطية": قرار البرلمان الأوروبي بمثابة صفعة كبيرة لـ "إسرائيل"الكوفية المفتي العام يحذر من تداول هذه النسخة من القرآن الكريمالكوفية للمرة الرابعة.. الاحتلال يمدد توقيف الأسير أبو الربالكوفية "مركز الميزان" يطالب بوقف العمل بعقوبة الإعدام في قطاع غزةالكوفية

جواد غلوم.. ومن الغزل ما خذل وسفل!

12:12 - 21 أغسطس - 2021
الكوفية:

أتذكرين يا ساذجةَ الأمسِ

قوامَك النحيفْ

وزغبَك الضعيفْ

أنا الذي نزعتُ من جناحكِ المهيضْ

خوافيَ العصفورْ

أنا الذي زرعتُ في جناحكِ الرهيفْ

قوادمَ النسورْ

مخالبَ الكاسرِ والطائرِ في العلياءْ

أنا الذي ملّكتكِ الصولةَ َفي الفضاءْ

أنا الذي صيّرتُكِ البراقَ يمخرُ السماءْ

فلْتنزعي من جِلْدِك الحرباءِ طيلسانَ الغاب

ولْتُقلعي من فمكِ الأنيابْ

دعي حبيبَك الظامئ ينقضّ على تورّمِ الرضابْ

دعي أصابعي تجوبُ في سرائر الأنوثةِ العِجابْ

أتوه في بياضِك الندّيِّ كالسحابْ

فلا تفتتي إرادتي

لأننا- مذْ خلق اللهُ لنا نفوسَنا- ألبسني السماحَ و الثوابْ

أطعمني المنَّ ، أذاقني الشهدَ

سقاني خمرةَ الأعنابْ

لكنه أطعمكِ العلقمَ والمرارْ

ألبس فيكِ الجمرَ والعقاب

عودي إلى طباعك الأولى كما النمير

صديقة ًميسورةَ القياد

طيّعة ً ناعمةَ الملمسِ كالحرير

جذّي مخالبَ الوحوشِ في السريرِ

كوني ميسما يشعُّ بالرحيقَ والعبيرْ

وغيمةً تطهّرُ الأديمَ بالطَّهورِ

لتنشرُ البهاءَ والرواءَ في مواسمِ الحنين

لكنّ فيك الصلَفَ المكينْ

ما زلتِ تنكرينْ

بأنني رصّعتُ في ظلامكِ النجومَ والشهُبْ

زرعت في طريقك القاحلِ أحلى الورد والعشبْ

وكلما ارتميتُ ،مضْنىً، من غزارة ِالتعبْ

أو أمعنت عينايَ شيئا من محاسنِ الأدبْ

يلوحُ لي ضياكِ سلسلا من زائفِ الذهبْ

يكفي فمي لذاعةُ الحصرمِ إنْ لم أطُل العنبْ

لأنني في كومةِ الجمْرِ محالٌ أنْ أُغازل الرّمادْ

يا امرأةً في جيدِها الحبالُ .. ياحمّالةَ الخصام والشغبْ

لأنكِ الجَمْرُ ...سليلةُ الحقْدِ

ربيبة ُالفتنةِ والأوارِ واللهبْ

في صدرِكِ النارُ تؤججُ السماءَ وابلاً من الحمـمْ

في قلبيَ الغارقِ بالركامِ وانتكاسةِ الألـمْ

"إيلاف"

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق