اليوم الاحد 14 يوليو 2024م
عاجل
  • قوات الاحتلال تقتحم بلدة كفر اللبد شرق طولكرم
قوات الاحتلال تقتحم بلدة كفر اللبد شرق طولكرمالكوفية مباشر|| تطورات اليوم الـ 282 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية "أونروا": النازحون في قطاع غزة عاجزون عن إيجاد أماكن لينزحوا إليهاالكوفية "أونروا": منشآتنا تستخدم بشكل أساسي لتقديم المساعدات الإنسانيةالكوفية "أونروا": نشارك إحداثيات مؤسساتنا بشكل يومي مع الجانب "الإسرائيلي"الكوفية "أونروا": أكثر من 190 منشأة للأونروا دمرت خلال الحرب على غزةالكوفية تجدد الغارات الإسرائيلية على عدة بلدات في جنوب لبنانالكوفية مستعمرون يهاجمون مركبات المواطنين قرب رام اللهالكوفية الصحة: ارتفاع حصيلة العدوان على قطاع غزة إلى 38584 شهيدًا و88881 إصابة الكوفية شهيد جراء قصف طائرة مسيرة قرب برج السوسي بحي تل الهوا جنوب غرب مدينة غزةالكوفية شهداء الأقصى: قصفنا بقذائف الهاون تجمعا لقوات العدو الإسرائيلي على خط الإمداد في محور "نتساريم" جنوب مدينة غزةالكوفية طائرة "كواد كابتر" تُطلق النار في شارع السكة شرقي حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزةالكوفية 5 شهداء وعدد من المصابين جراء قصف الاحتلال منطقة المشروع شرق مدينة رفحالكوفية فلسطين تشارك في فعالية إطلاق الإعلان العربي حول الانتماء والهوية القانونيةالكوفية «شؤون اللاجئين» تطالب بتحقيق دولي في مجازر الاحتلال بحق النازحينالكوفية الاحتلال يقتحم قرية أم دار غرب جنينالكوفية الاحتلال يقتحم مدينة بيت جالا غرب بيت لحمالكوفية «المحامين العرب» يدين مجزرة الاحتلال في منطقة المواصي بخان يونسالكوفية الإمارات تسلم صحة غزة 3 أطنان من المساعدات الطبية والأدويةالكوفية جولة في الإعلام العبري| الأعور: عملية الرملة تؤكد فشل مخططات الاحتلال الهادفة إلى فصل غزة عن الضفةالكوفية

10 أشياء لا يقوم بها الرئيس الأمريكي خلال فترة ولايته.. تعرف عليها

09:09 - 27 فبراير - 2021
الكوفية:

وكالات: أصبح جو بايدن الرئيس الأمريكي المنتخب 46 بعد فوزه على نظيره دونالد ترامب من الحزب الجمهوري. بينما يقوم رئيس الولايات المتحدة بحكم البلاد، يُمنع من القيام بأشياء عادية يقوم بها أي شخص آخر. تعرف عليها..

إجراء مكالمة هاتفية عادية

تبذل الخدمة السرية جهودًا مضاعفة لحماية الرئيس الأمريكي من أي شبهة عبر مراقبة جميع الاتصالات الواردة والصادرة كذلك. لا يُمكن للرئيس الأمريكي التحدث إلى صديق عبر الهاتف او إجراء دردشة فيديو إلا عبر خط آمن.

الذهاب إلى السينما

ليس من خيارات الرئيس الأمريكي أن يذهب لحضور فيلم في السينما. بل على العكس من ذلك، تم إحضار السينما إلى البيت الأبيض! على الرغم من أن مشاهدة الأفلام ليست من اهتمامات رؤساء كبرى الدول كالولايات المتحدة، لكن ذلك لا يمنع أن يستمتع الرئيس بمشاهدة فيلم في السينما الداخلية للبيت الأبيض بين الحين والآخر.

الخروج لتناول عشاء

يُمكن أن يخرج رئيس الولايات المتحدة لتناول عشاء في أحد المطاعم، لكن لن تكون تجربته كتجربة شخص عادي. بل سيقوم جهاز الخدمة السرية في وقتٍ مبكر من الموعد بإخطار المكان ليتمكنوا من تأمين المطعم.

قيادة السيارة

القيادة بالتأكيد ليست خيارًا متاحًا كذلك! يقول بينسكر، "يقود سيارة الرئيس المؤمنة للغاية فرد خضع لتدريبات خاصة للاستعداد في حالات الطوارئ". لكن في المواقع الخاصة التي تنتمي لملكية الرئيس، يستطيع الرئيس التنزه وركوب الدراجة أو القيام بمهام بسيطة أخرى.

حضور عروض مدرسية أو نشاطات رياضية

من عيوب الرئاسة التي ذكرها أغلب الرؤساء أن مهامها تتعارض مع الالتزامات الأبوية للأسرة. على سبيل المثال، قد يتعين على الرئيس كفرد من الأسرة أن يحضر حفل تكريم أحد أبنائه أو أحفاده، أو مباراة يلعب بها أحد أفراد أسرته، لكنه لن يتمكن من ذلك. بسبب الإجراءات الأمنية، يصعب تأمين أماكن مفتوحة يحضرها أشخاص كُثر مثل المسارح أو المناسبات الرياضية أو المدرسية. لذلك، ليس من الوارد أن يحضر الرئيس إلى هذه المناسبات.

استخدام التكنولوجيا دون رقابة

من الإجراءات التي تتعلق بالتكنولوجيا الشخصية للرئيس الأمريكي، يُمنع عليه حظر أي شخص على وسائل التواصل الاجتماعي، لأن ذلك يتعارض مع التعديل الأول من الدستور الأمريكي.

سفر الرئيس الأمريكي على متن شركات الطيران التجارية

من الأشياء الأخرى التي يُمنع على رئيس الولايات المتحدة القيام بها، السفر عبر الخطوط الجوية التجارية. إذ تم تخصيص طائرة رئاسية واحدة Air Force 1، مزودة بأحدث أجهزة الحماية من أسلحة ورادارات وحتى أجهزة تنصت، ولا يُسمح للرئيس بالسفر إلا على متنها.

فتح النوافذ

حتى فتح النافذة للاستمتاع بجو ربيعي معتدل من المحظورات على رئيس أمريكا، وذلك لدواعٍ أمنية.

تنظيف مكتب الرئيس الأمريكي الخاص

بموجب قانون السجلات الرئاسي، فإن الرؤساء مكلفون بالتشبث بأشياء لا يفعلها الأشخاص العاديون. يشمل ذلك الاحتفاظ برسائل البريد الإلكتروني وعدم تفريغ محتواها. كما أن موظفي البيت الأبيض يقومون بفرز كل شيء وتنظيفه بدقة قبل رميه في سلة المهملات.

ما يُريده الرئيس الأمريكي يتم تنفيذه

جهاز الخدمة السري مهمته تقديم المشورة وتوضيح الأشياء التي لا يُمكن أن يقوم بها الرئيس، لكن الكلمة الاخيرة تعود للرئيس نفسه، وإن أراد تنفيذ شيء بشدة، مثل الخروج لتحية الناس أو زيارة موقع خطير أمنيًا، ما على الجهاز سوى الاستجابة ومحاولة تأمين المكان أمنيًا قدر المستطاع.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق