اليوم السبت 24 فبراير 2024م
عاجل
  • إعلام الاحتلال: حدث أمني بالقرب من قاعدة عسكرية في النقب
  • صافرات الإنذار تدوي في كفار جلعادي وتل حاي بالجليل
  • اشتباكات ضارية يتخللها انفجارات شرق حي الزيتون بمدينة غزة
إعلام الاحتلال: حدث أمني بالقرب من قاعدة عسكرية في النقبالكوفية صافرات الإنذار تدوي في كفار جلعادي وتل حاي بالجليلالكوفية اشتباكات ضارية يتخللها انفجارات شرق حي الزيتون بمدينة غزةالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من بلدة يعبدالكوفية مستوطنون يهاجمون بلدة حوارة جنوب نابلسالكوفية الاحتلال يقتحم بلدة الخضر جنوب بيت لحمالكوفية طائرات الاحتلال تستهدف منزلًا يعود لعائلة الخطيب بمخيم يبنا بمحيط سنتر التموين وسط مدينة رفحالكوفية بوريل: إعلان سموتريتش بناء مستوطنات جديدة انتهاك خطير يعرقل السلامالكوفية كتائب الشهيد أبو علي مصطفى: وحداتنا القتالية تخوض اشتباكات ضارية مع قوات العدو المتوغلة في حي الزيتونالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 141 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية ارتفاع عدد المعتقلين بالضفة إلى 7210 منذ بدء معركة طوفان الأقصىالكوفية تفاصيل مقترح باريس حول قطاع غزة وصفقة التبادلالكوفية إصابة المصور الصحفي عبد الله الحاج جرّاء استهدافه بصاروخ طائرة استطلاع في مخيم الشاطئالكوفية شهيدان وإصابات في قصف للاحتلال على مخيم الشاطئالكوفية إصابات بالاختناق واعتقال شاب خلال اقتحام الاحتلال قريوت جنوب نابلسالكوفية مراسلنا: 7 شهداء جراء استهداف الاحتلال منزلا في محافظة رفح جنوب القطاعالكوفية تقرير|| معاناة الأطفال الرضع وذوو الاحتياجات الخاصة وكبار السن مع تواصل عدوان الاحتلال على غزةالكوفية الاحتلال يعلن مقتل قائد بكتيبة «شاكيد» في حي الزيتون شرق غزةالكوفية حزب الله: استهدفنا تجمعا عسكريا إسرائيليا في تلة الكوبراالكوفية وقفة في مخيم عقبة جبر إسنادا للأسرى وتنديدا باستمرار العدوانالكوفية

"كورونا" يقتل بهجة العام الجديد..

بالصور|| احتفالات رأس السنة حول العالم.. ساحات خالية وفرحة منقوصة

16:16 - 31 ديسمبر - 2020
الكوفية:

 عواصم: بدأ العد التنازلي لإعلان وداع عام بكل مافيه، واستقبال آخر، وسط تفشي جائحة كورونا في مختلف دول العالم، الأمر الذي أجبر العديد من الحكومات على إلغاء الاحتفالات ووضع ضوابط صارمة للمخالفين.

القاهرة.. حرم آمن بمحيط الكنائس

أعلنت الحكومة المصرية إلغاء كل أشكال الاحتفال برأس السنة، وتوعدت  بإجراءات صارمة ضد المخالفين، فيما عززت قوات الأمن انتشارها بمحيط الكنائس في ليلة رأس السنة، وحتى تدق أجراس الكنائس وترتفع ترانيم عيد الميلاد، تم الحرص على وجود حرم آمن بمحيط دور العبادة التي تشهد احتفالات الأقباط، وتأمين دور العبادة التي تشهد استقبال أعداد محدودة بسبب ظروف كورونا التي يعاني منها العالم بأجمعه.

فلسطين.. عام حافل بالهموم

وفي فلسطين العربية المحتلة، طغى الهم الاقتصادي الصعب على المواطنين في الضفة الفلسطينية مع غياب شمس العام ،2020 وقرب بزوغ شمس العام 2021 وهو العام الأول من العقد الثالث في القرن الواحد والعشرين
وأجمع المواطنون في محافظة بيت لحم، مهد السيد المسيح، على أن العام 2020 الذي طوى صفحته الأخيرة أنه كان عاما سيئا بكل المقاييس من الناحيتين الاقتصادية والصحية، وحتى السياسية.
وتعتبر محافظة بيت لحم من بين المحافظات الأكثر تضررا مع انتشار فيروس كورونا الذي داهم المدينة بشكل مبكر، وكانت الأولى من بين مدن الضفة والقطاع التي زارها هذا الفيروس في شهر مارس/ آذار الماضي واكتوت بنارها فأغلقت المحافظة لأكثر من شهرين بشكل متواصل، وتضررت عموم الأراضي الفلسطينية، اقتصاديا بفعل غياب السياح عنها مع بداية شهر مارس/آذار، وهي المدينة الوحيدة التي تعتمد على السياحة بشكل أساسي ووقف هذا القطاع بشكل كامل عن العمل ولحقت به أضرار كبيرة قدرتها وزارة السياحة الفلسطينية بنحو 1.5 مليار دولار، وهو رقم مهول يعتبر خبراء اقتصاديون أن تعويضه صعب للغاية، إن لم يكن مستحيلا.


لبنان يتزين.. وتفجير المرفأ لا يزال حاضرا
حرص اللبنانيون على تزيين المدن والبلدات بأشجار عيد الميلاد ومظاهر الاحتفال بالعام الجديد، في وقت لا تزال فيه غيوم انفجار المرفأ تظلل سماء بيروت، وكذا تفشي جائحة كورونا وتراجع اقتصاد البلاد.
وبعد نحو خمسة أشهر منذ وقوع الانفجار الضخم، لا يزال اللبنانيون يقومون بأعمال الترميم وإعادة البناء في أحيائهم، البعض يتطلعون للعام الجديد بنظرة يملؤها التفاؤل، والبعض الآخر لهم موقف مختلف.

بكين محرومة.. ولندن تغيب عن الواجهة
ولن تتلألأ العاصمة الصينية بكين، تحت عرض الأضواء المعتاد الذي ينطلق من برج التلفزيون وستُحرم أسود ميدان الطرف الأغر في لندن من الاحتفالات وكذا الساحة الحمراء في موسكو، كما ستغيب الحشود عن ساحة القديس بطرس في روما ولن يقيم البابا قداس العام الجديد وسيُحرم الإيطاليون أيضا من احتفالهم السنوي بالقفز في نهر التيبر.


"زووم" يهزم "كورونا" في الإمارات
وفي الإمارات، اعتاد الناس الاحتفال برأس السنة في محيط برج خليفة الشهير، لكن البرج هذا العام أعلن بث الاحتفالات عبر تطبيق زوم، وسيتم دعوة حوالي 50 ألف شخص من حول العالم للمشاركة ومشاهدة احتفالات استقبال عام 2021 عبر التطبيق الذي يندرج ضمن أفضل برامج الاتصال المجاني في الإمارات، وبذلك سيكون أول احتفال لرأس السنة يتم بثه عبر تطبيق "زووم"، حيث يمكن مشاهدة بث مباشر برج خليفه ابتداءً من الساعة 08:30 مساءً، من خلال رابط التسجيل للمشاركة في احتفالية برج خليفة 2021.


وعلى مسافة 5 دقائق تقريبا من البرج، تقع نافورة دبي ذات العروض المميزة على مدار العام، والتي تبدأ احتفالات رأس السنة بعروض النافورة الراقصة التي يصل ارتفاعها 500 قدم في الهواء، مشكّلةً لوحةً فنية تمتزج مع الألعاب النارية الملوّنة.

نيويورك.. الاحتفالات للطواقم الطبية فقط
وفي ساحة تايمز سكوير في نيويورك التي تغص ليلة كل عام جديد بمئات الآلاف من المحتفلين جنبا إلى جنب، سيقتصر الحضور هذا العام على مجموعة صغيرة منتقاة من الممرضات والأطباء وغيرهم من العمال الأساسيين وأسرهم، وسوف يلتزمون بقواعد التباعد الاجتماعي خلال مراسم إسقاط كرة العام الجديد في الميدان الشهير.

ميركل تودع عاما ثقيلا

وبعد وفاة أكثر من 1.7 مليون فرد وإصابة 82 مليون آخرين بفيروس كورونا في أنحاء العالم منذ رأس السنة الماضية، وحتى في ظل الأمل بأن تسهم اللقاحات الجديدة في ترويض الوباء، فإن نهاية العام الجاري ستبقى في الذاكرة مختلفة عن مثيلاتها.
وقالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، في خطاب العام الجديد السادس عشر لها "أظن أنني لا أبالغ عندما أقول: لم يحدث قط على مدى الخمسة عشر عاما الماضية أن كان العام المنصرم بهذا القدر من الثقل، ولم يحدث قط، رغم كل المخاوف وبعض الشكوك، أن كان تطلعنا إلى العام الجديد بهذا القدر من الأمل"، وحظرت ألمانيا بيع الألعاب النارية للحد من التجمعات.

عام الجحيم

وفي مدينة ووهان منشأ الوباء يُتوقع تجمع الآلاف عند معالم شهيرة في وسط المدينة للاحتفال بالعد التنازلي لبدء العام الجديد.
وفي أستراليا حيث تُبث سنويا الألعاب النارية في أنحاء العالم باعتبارها أول احتفال كبير بالعام الجديد، فرضت السلطات قيودا على الحركة وحظرت التجمعات ومنعت معظم الناس من دخول وسط مدينة سيدني مساء الخميس.
وقالت رئيسة وزراء ولاية نيو ساوث ويلز، غلاديس بريغيكليان، "كانت سنة كالجحيم. نتمنى أن يكون 2021 أفضل لنا جميعا".
وفي مدريد، ستخلو ساحة بويرتا ديل سول المزدحمة في العادة من الاحتفالات في ظل حظر التجول الذي مددته السلطات إلى الساعة الواحدة والنصف بعد منتصف الليل.
وأقامت سلطات لندن متاريس في الساحات العامة ومنها ساحتا الطرف الأغر والبرلمان.
ومنعت سلطات العاصمة الروسية موسكو الناس من التجمع في الساحة الحمراء.

إيطاليا.. المطاعم مغلقة حتى إشعار آخر
وفي إيطاليا، أغلقت المطاعم والحانات ومعظم المتاجر أبوابها وفرضت السلطات حظرا للتجول يبدأ من الساعة العاشرة والنصف مساء.
وقال الفاتيكان إن البابا فرنسيس ألغى قداس العام الجديد لإصابته بوعكة صحية
.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق