اليوم الاربعاء 28 أكتوبر 2020م
الدريملي: الصمت على ممارسات أجهزة أمن السلطة في مخيم الأمعري أمرٌ معيبالكوفية أبو خوصة: اقتحام الأمعري وراءه ثأر شخصي قديم بين الرئيس عباس والمخيمالكوفية "العليا للعشائر": الاعتقال السياسي جريمة وطنية تعمق الخلافات الداخلية  الكوفية "حشد" تدين اعتداء أجهزة امن السلطة على المشاركين بوقفة احتجاجية في مخيم الأمعريالكوفية "تمكين": استهداف أمن السلطة لمخيم الأمعري يتساوق مع مخططات الاحتلالالكوفية الطوارئ المركزية تصدر تنويهًا بشأن الإجراءات المتبعة بسوق الخميس في البريجالكوفية 12 إصابة إثر حريق اندلع في مركز توقيف شرطة بيت لحمالكوفية أجهزة أمن السلطة تقتحم منزل النائب الفتحاوي جهاد طمليه برام اللهالكوفية سياسيون لـ "الكوفية": الهجوم على مخيم الأمعري جريمة.. ويجب مناهضة سياسات السلطةالكوفية فيديو وصور|| أمن السلطة يقتحم مخيم الأمعري.. والشباب يشعلون الإطارات المطاطيةالكوفية المصري مهاجمًا السلطة: لن تستطيعوا فرض سيطرتكم على الشعب بالديكتاتورية  الكوفية تيار الإصلاح ساحة لبنان: مداهمة أمن السلطة لمخيم الأمعري معيب ويشبه بطش الاحتلالالكوفية شاهد| آخر الأخبار في دقيقةالكوفية الاحتلال يستدعي كوادر فتحاوية للتحقيق بالقدس المحتلةالكوفية كهرباء غزة تنشر تعليمات ونصائح مهمة للمواطنينالكوفية فنلندا تستعين بكلاب مدربة للكشف عن فيروس كوروناالكوفية "الأونروا" بغزة تستأنف الدوام المدرسي لطلبة الإعدادية الإثنين المقبلالكوفية خاص|| "صب لبن" يوجه رسالة مفتوحة لمحمود عباس: المؤامرات بدأت تظهر بوقاحةالكوفية دحلان: ممارسات أجهزة أمن السلطة بحق كوادر فتح في الأمعري تجاوز واضح للقانونالكوفية ألمانيا تحذر مواطنيها من السفر إلى تركيا بسبب "كورونا"الكوفية

بنسودا تصل السودان لبحث تسليم البشير

08:08 - 17 أكتوبر - 2020
الكوفية:

الخرطوم: تتوجه محققة المحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودا، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، في زيارة غير معلنة تستغرق ثلاثة أيام، تجري مشاورات مع المسؤولين السودانيين، تتعلق بتسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية.
وبحسب صحيفة "الانتباهة"، قالت مصادر لصحيفة "الشرق الأوسط"، إن فاتو بنسودا ينتظر أن تصل إلى البلاد في غضون الساعات المقبلة، وبرفقتها وفد رفيع من المحكمة الجنائية الدولية، لتبحث مع الحكومة الانتقالية تسليم المطلوبين لمحكمتها.
وستلتقي المحققة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، على أن تلتقي رئيس السيادة عبد الفتاح البرهان إلى جانب عدد من المسؤولين المعنيين، وقادة سياسيين وقادة مجتمع مدني، ولم تعلن المحكمة الزيارة لأسباب ذات طابع أمني.

وتطالب المحكمة الجنائية الدولية بتسليمها كلا من الرئيس المعزول عمر البشير، ووزير دفاعه وقتها عبد الرحيم محمد حسين، ووزير الدولة بالداخلية في ذلك أحمد محمد هارون، بعد أن أصدرت مذكرات قبض بحقهم منذ عام 2009.

ويطالب مواطنو دارفور وحركات مسلحة، بتسليم البشير ورفاقه لمحاكمتهم في محكمة لاهاي، كما نصت اتفاقية السلام الموقعة مع الحركات المسلحة الدارفورية على تسليم المتهمين، بيد أن السلطات السودانية لم تتخذ قرارا واضحا بشأن تسليم الرجال الثلاثة، وراج في وقت سابق، أن هناك عدة احتمالات للتعامل مع قضيتهم، من بينها محاكمتهم في السودان، أو في بلد ثالث، أو نقلهم إلى لاهاي.

ويقبع الرجال الثلاثة في السجن المركزي "كوبر"، فيما تجري محاكمة البشير وحسين و28 آخرين، على جريمة تقويض النظام الدستوري، والانقلاب على الحكومة الشرعية في يونيو/حزيران 1989، وهي تهم تصل عقوبتها إلى الإعدام، فيما ينتظر أن يخضع هارون للمحاكمة على جرائم فساد وجرائم أخرى.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق