اليوم الثلاثاء 28 يناير 2020م
عاجل
  • نتنياهو: إذا التزم الفلسطينيين بشروط خطة ترامب فإسرائيل ستحافظ على مسار السلام
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" تؤكد بقاء القدس موحدة تحت سيادة "إسرائيل"
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" تضمنت حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خارج دولة إسرائيل
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" تعالج الأسباب الرئيسية للصراع
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" رائعة لإسرائيل
  • نتنياهو: ترامب أفضل صديق لإسرائيل جاء إلى البيت الأبيض
نتنياهو: إذا التزم الفلسطينيين بشروط خطة ترامب فإسرائيل ستحافظ على مسار السلامالكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" تؤكد بقاء القدس موحدة تحت سيادة "إسرائيل"الكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" تضمنت حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خارج دولة إسرائيلالكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" تعالج الأسباب الرئيسية للصراعالكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" رائعة لإسرائيلالكوفية نتنياهو: ترامب أفضل صديق لإسرائيل جاء إلى البيت الأبيضالكوفية ترامب: العديد من القادة أكدوا استعدادهم للمساعدة في تحقيق السلامالكوفية ترامب: حان الوقت لتصحيح الخطأ الذي ارتكبته الدول العربية والإسلامية منذ عام 1948الكوفية ترامب: الرؤية الأمريكية ستضع نهاية لاعتماد الفلسطينيين على المعونات الخا رجيةالكوفية إذا اختار عباس طريق السلام فإنه سيحظى بدعم جميع الدولالكوفية ترامب: أرسلنا خطابا للرئيس محمود عباس شرحنا من خلاله خطتنا للسلامالكوفية ترامب الخطة تتضمن إقامة دولة فلسطينية بحكم ذاتيالكوفية ترامب: خطتي ستنهي دائرة المساعدات المالية للفلسطينيينالكوفية ترامب: سيتم توفير مليون فرصة عمل للفلسطينيينالكوفية ترامب: تقديم 50 مليار دولار استثمارات للمناطق الفلسطينية الجديدةالكوفية ترامب: لن يتم إخراج فلسطينيًا أو إسرائيليًا من أرضه وبيتهالكوفية "ترامب": القدس عاصمة "إسرائيل" الموحدة.. وخطتي للسلام قد تكون الأخيرة أمام الفلسطينيينالكوفية ترامب: الشعب الفلسطيني غابت ثقته بعد عدم تحقيق العديد من الوعودالكوفية ترامب: خطتي هي الفرصة الأخيرة أمام الفلسطينيين لوصول إلى السلام وإقامة دولتهمالكوفية ترامب: قدمت الكثير لإسرائيل من خلال الاعتراف بسيادتها على القدس والجولانالكوفية

عون: الجيش والقوى الأمنية تعاملا مع الحركة الشعبية بحكمة

11:11 - 14 يناير - 2020
الكوفية:

بيروت: نشر الرئيس اللبناني ميشال عون، تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، قائلا ، "مازلت أعول على اللبنانيين الطيبين في الشوارع والمنازل لمحاربة الفساد، وأوضح أن الجيش والقوى الأمنية تعاملا بحكمة كبيرة مع الحركة الشعبية، فأمّنا المتظاهرين، وحفظا حريتهم في التعبير، كما سعوا للمحافظة أيضاً على حرية المواطنين وحقهم في التنقل، والذهاب إلى أعمالهم ومنازلهم".

وأضاف، "بذلتُ جهوداً كبيرة للمعالجات الاقتصادية ولكنها لم تأتِ بكل النتائج المأمولة لأن الوضع كان سيئاً والعراقيل كثيرة، وقد أدّى الضغط الاقتصادي المتزايد إلى نزول الناس للشارع بمطالب معيشية محقة وبمطلب جامع لكل اللبنانيين وهو محاربة الفساد".

وتابع، "لقد شكّلت التظاهرات وخصوصاً في بداياتها، فرصة حقيقية لتحقيق الإصلاح المنشود لأنها هزّت المحميات الطائفية والسياسية وقطعت الخطوط الحمر وباتت المحاسبة ممكنة، وأعطت دفعاً قوياً للقضاء فتحرك في أكثر من اتجاه، وأقرت الحكومة السابقة ورقة إصلاحات كان يستحيل إقرارها في السابق".

يأتى هذا فى ظل أوضاع عصيبة يمر بها لبنان، وهناك اجتماع مرتقب خلال الشهر الجاري، بين مسؤولي الاقتصاد بلبنان مع ممثلي الصندوق لبحث سبل مساعدة بيروت على النهوض، والخطط المتاحة لإنقاذ البلد من الانهيار الشامل.

كلمات مفتاحية
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق