اليوم الثلاثاء 16 إبريل 2024م
عاجل
  • قوات الاحتلال تواصل عمليتها البرية شمال مخيم النصيرات وسط قطاع غزة لليوم السادس على التوالي
  • تعزيزات عسكرية تقتحم مدينة قلقيلية
  • تأخير الدوام في مدارس قلقيلية حتى الساعة 9 صباحاً نظرا لاقتحام قوات الاحتلال للمدينة
قوات الاحتلال تواصل عمليتها البرية شمال مخيم النصيرات وسط قطاع غزة لليوم السادس على التواليالكوفية تعزيزات عسكرية تقتحم مدينة قلقيليةالكوفية تأخير الدوام في مدارس قلقيلية حتى الساعة 9 صباحاً نظرا لاقتحام قوات الاحتلال للمدينةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة كفر عقب شمال القدسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم حي سطح مرحبا بمدينة البيرةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم حي نزال وسط مدينة قلقيليةالكوفية حالة الطقس اليوم الثلاثاءالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من منزله في الخليلالكوفية طائرات الاحتلال تشن غارات على محيط مسجد معاذ بن جبل في المخيم الجديد شمالي النصيراتالكوفية جيش الاحتلال يطلق النار والقذائف المدفعية بشكل هستيري تجاه شمالي النصيراتالكوفية قوات الاحتلال تقتحم حي كفر سابا في قلقيليةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم عدة أحياء في مدينة قلقيليةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم محيط مقبرة مدينة قلقيليةالكوفية الهلال الأحمر في غزة: كوادرنا المفرج عنهم اليوم وصلوا إلينا في حالة سيئة بسبب التعذيب والتنكيلالكوفية الاحتلال يقتحم مدينة قلقيليةالكوفية قوات كبيرة من جيش الاحتلال تقتحم مدينة قلقيليةالكوفية اشتباكات مسلحة بين مقاومين وقوات الاحتلال المقتحمة لمدينة جنينالكوفية اشتباكات مسلحة عنيفة بين مقاومين وقوات الاحتلال المقتحمة لمخيم بلاطة شرق نابلسالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 193 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية مدفعية الاحتلال تجدد قصفها لمخيم النصيرات وسط قطاع غزةالكوفية

الإرباك الإيجابي.. دحلان والدولة الواحدة

13:13 - 17 ديسمبر - 2021
د. طلال الشريف
الكوفية:

طالما رددنا عبر الحقب الماضية، ورددها معنا غالبية كبيرة من المثقفين والسياسيين الوازنين ونشطاء اليسار خاصة القادرين دومًا على التحليل بثقافتهم الجدلية، جملة "الحل الممكن هو حل الدولتين.. والحل التاريخي هو حل الدولة الواحدة".
وبين الممكن والتاريخي مسافة كبيرة، يتحكم فيها الزمن وتطورات الصراع العربي الإسرائيلي في نطاقه الأوسع يتبعه الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في نطاقه الأضيق، وتحولات السياسة الدولية.
ما طرحه دحلان في العلن ونقله من الحالة النظرية والرغائبية الحذرة لكثير من المثقفين والسياسيين إلى أرض الواقع أحدث إرباكًا إيجابيًا، ليس على الصعيد الفلسطيني فقط، بل أحدث إرباكًا للحالة الإسرائيلية، والعربية، والإقليمة، والدولية.
إيجابية هذا الطرح، طرح حل الدولة الواحدة يختصر الزمن، وتأتي أهميته التكتيكية على الأقل من انزواء حل الدولتين، وإهمال كبير للقضية الفلسطينية من قبل الجميع نتيجة:
 أولاً: ليس فقط بتراجع قوة الدفع الإسرائيلية لعملية السلام، بل تعمد اجهاضها منذ تبنى اليمين الإسرائيلي عملية إفشال هذه العملية التي بدأت أولى خطواتها بمقتل إسحق رابين، وتبعتها خطوات منع إقامة الدولة الفلسطينية التي قادها بنيامين نتنياهو وتحالفات اليمين الإسرائيلي لتخريب العملية السلمية بمصادرة الأرض في الضفة الغربية والاستيلاء على القدس كلها وما حولها من أراض، وكذلك محاولة الاستيلاء على أراضي الغور التي توجتها اعترافات الرئيس الأمريكي ترامب، وما عرف بصفقة ترامب.
وثانيًا: واكب كل ذلك تراجع العالم في اهتمامه بالقضية الفلسطينية وعملية السلام.
وثالثًا: بترهل عربي وانشغال أنظمته في الصراع مع التحولات السلبية للربيع العربي والحروب الداخلية التي أضعفتهم.
ورابعًا: بصراع القوى الكبرى في الإقليم على النفوذ واحتلال إرادات الدول العربية وثرواتهم كإيران وتركيا وجماعات الإسلام السياسي الساعية للسلطة وتقلد سدة الحكم.
نكش محمد دحلان عش الدبابير النائمة عن القضية الفلسطينية، فتطايرت مرتبكة مصطدمة بحائط الفلسطينيين الذين لا ينامون في البحث عن تقرير مصيرهم، وعلى العالم والعرب والإسرائيليين عدم النوم مادام فلسطيني واحد لا يستطيع النوم أرقاً من الظلم.
وقد يتبع طرح دحلان الدولة الواحدة، الرئيس عباس في هذا الطرح بعد مهلة العام التي تحدث عنها لأخذ موقف من العملية السلمية ومن ثم يتبناها الكل الفلسطيني في العام الجديد. والجميع سيصبح في ورشة عمل موسعة تحيي الجدل والعمل بروح جديدة من الفلسطينيين والإسرائيليين والعرب وكل الأطراف المتداخلة في القضية الفلسطينية وحيثياتها.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق