اليوم الاثنين 26 أكتوبر 2020م
مسلمو فرنسا بين عنصرية ماكرون وشعبوية الأردوغانالكوفية استمع إلى تسجيل صوتي أثناء احتجاز إيران لناقلة بريطانية العام المنصرمالكوفية تسجيل صوتي نادر للشهيد صدام حسين.. يهاجم فيه "الموالين لإيران"الكوفية معاناة الفلسطينيين حاضرة في عروض ثاني أيام مهرجان الجونة السينمائيالكوفية مساع إسرائيلية لشق صفوف المقدسيين واستغلال الخلافات الفتحاوية لإضعاف الحالة الفلسطينيةالكوفية الاحتلال يشارف على نهاية بناء جداره بطول حدود القطاعالكوفية السماك: تسعيرة الـ4 شواقل للمولدات الكهربائية لن تعود مطلقاالكوفية فيديو_ سري نسيبة: الاحتلال يحاول شق صفوف المقدسيين مستغلًا الخلافات الفتحاوية في المزاودة على القائد دحلانالكوفية فيديو_ عصفور: هناك من تعامل مع التطبيع السوداني كصدمة.. وهو غير ذلك على الإطلاقالكوفية الخارجية تصدر إعلانا هاما للطلبة الدارسين في الجامعات الاردنيةالكوفية الاحتلال يخطر بوقف البناء في منزل جنوب الخليلالكوفية الخارجية الفرنسية تدعو الدول الإسلامية لوقف مقاطعة منتجاتهاالكوفية حقوق الإنسان المُكتسبة وفرص القرن الحادي والعشرينالكوفية داخلية غزة تؤكد استمرار حظر التجول المسائيالكوفية خاص_ صور وفيديو|| أنقذوا ماهر.. تيار الإصلاح يطلق حملة إلكترونية دعما للأسير الأخرسالكوفية الاحتلال يثبت الاعتقال الإداري لأسير من جنينالكوفية محافظ بيت لحم يقرر إغلاق مديرية الحكم المحلي بسبب كوروناالكوفية الحدائق التوراتية.. أخطر مشروع تهويدي لمحو الآثار الفلسطينية وتغيير معالم القدسالكوفية يا مسيحيي الشرق.. شكراً لكمالكوفية العراق: عشرات الإصابات خلال مواجهات مع الأمنالكوفية

خاص بالفيديو|| د. الكتري: اعتقال أمن السلطة لكوادر فتح يمس المشروع الوطني

16:16 - 21 سبتمبر - 2020
الكوفية:

خاص: أدان الدكتور نبيل الكتري، عضو الهيئة السياسية في حركة فتح، "ساحة غزة"، اليوم الإثنين، الاعتقال السياسي بكافة أشكاله، تعقيبًا على اختطاف المناضل هيثم الحلبي، واللواء سليم أبو صفية، ومن قبلهم المناضل فراس الحلبي، مؤكداً أن هذا الاعتقال يمس رموز الحركة والمشروع الوطني الفلسطيني.

وأوضح الكتري، في تصريحات لـ"الكوفية"، أن هذه الممارسات تأتي في الوقت الذي يدعو فيه تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، إلى وحدة الحركة والثبات في مواجهة المخططات الأمريكية والإسرائيلية في المنطقة، حيث تسير وفق رؤى أمنية بحتة تمس البعد الوطني الوحدوي للحركة.

وأشار، إلى أن هذه الممارسات طالت الأعضاء الذين تم انتخابهم في المؤتمر السابع في المجلس الوطني والثوري لحركة فتح، حيث يواجه المناضلين الذين يرفضون سياسة السلطة وممارساتها، عمليات اختطاف وزج بالخلافات السياسية من خلال تهم باطلة تمس المشروع الوطني.

وحمل الكتري، محمود عباس وأعضاء اللجنة المركزية لحركة فتح المسؤولية الأخلاقية والتاريخية ببطش الأجهزة الأمنية بالمناضلين، مشيراً إلى ازدياد بطش السلطة ضد مناضلي حركة فتح الذين يرفضون هذه السياسة، لافتًا إلى أن الرئيس محمود عباس، يقبل ويوافق على هذه السلوكيات بحيث يقدمونها قربانًا إرضاءً له.

وتابع، "فيما يخص الاستدعاءات الأمنية التي تتم في غزة، فأنه يتم معالجتها ضمن ما تم من تفاهمات خلال الفترة الأخيرة مع حركة حماس، وعلى الرغم من ذلك، لم يتم الزج بأبناء حركة فتح بهذه الصورة التي تمارس من قبل السلطة والرئيس أبو مازن، خاصة بأن هؤلاء الذين يتم اختطافهم هم قادة في الحركة الوطنية، ويمارسون عملهم في صفوف حركة فتح منذ ستة أشهر داخل المجلس الثوري بالحركة".

ودعا الكتري، اللجنة المركزية في حركة فتح إلى اجتماع عاجل، من أجل تصويب الخطأ، حتى لا تستمر حالة الغليان بين أبناء الحركة، وبين زملاء ورفاق دربهم الذين واجهوا الاحتلال وكافة ممارسات الظلم في خندق واحد، وليبقى فيها صوت قادر على أن يقول لا لممارسات الأجهزة الأمنية.

كلمات مفتاحية
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق