اليوم الاثنين 12 نوفمبر 2018م
عاجل
  • الغرفة المشتركة: عملية استهداف حافلة الجنود شرق جباليا بصاروخ كورنيت مصورة وسيتم عرضها خلال الساعات القادمة.
  • صافرات إنذار في ناحل عوز وعلوميم
  • الزوارق الحربية تطلق القنابل المضيئة قبالة شواطئ شمال قطاع غزة.
  • استهداف منزل القيادي نوفل ضهير في رفح ولا إصابات
  • الاعلام العبري: صافرات الإنذار تدوي الآن في كفار غزة وكفار سعد بغلاف غزة.
  • قصف منزل شمال غرب رفح يعود لعائلة ضهير بصاروخ حربي
الأخبار الفلسطينيةالكوفية

الخزعلي

11:11 - 09 سبتمبر - 2018
الكوفية:

 البصرة: اتهم الأمين العام لحركة "عصائب أهل الحق"، قيس الخزعلي، رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، بـ"إحراق البصرة" التي تشهد منذ أيام احتجاجات واسعة وأعمال شغب مستمرة.

وقال الخزعلي في سلسلة تغريدات نشرها اليوم السبت على حسابه الرسمي في موقع "تويتر": لا يكفي إقالة قائد عمليات وقائد شرطة البصرة وإنما المفروض إقالة من أعطاهم الأوامر التي سببت الانفلات الأمني وتقديمه إلى المحاكمة العسكرية".

وأرفق الخزعلي هذه التغريدة بوسم "العبادي يحرق البصرة"، فيما أضاف في تدوينة أخرى: "سينقلب السحر على الساحر".

واعتبر الأمين العام لـ"عصائب أهل الحق" أن "إصرار العبادي على ترشيح نفسه يعني: خلاف إرادة المرجعية الدينية، خلاف إرادة الشعب، خلاف إرادة أغلبية أعضاء مجلس النواب، تقديم المصلحة الشخصية على مصلحة البلد، تعريض الاستقرار والسلم الأهلي إلى الخطر، إدخال العراق في المحور الأمريكي وإخراجه من سياسة التوازن".

وتشهد مناطق متفرقة من العراق منذ عدة أشهر تظاهرات ضد الحكومة وصلت إلى ذروتها خلال الأيام الأخيرة لا سيما في محافظة البصرة الغنية بالنفط التي تمر باحتجاجات جماهيرية غاضبة تطالب بتوفير الخدمات وفي مقدمتها الماء الصالح للشرب والكهرباء، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى بين المتظاهرين.

وتم خلال الاحتجاجات إحراق مقار ومكاتب معظم الأحزاب والحركات السياسية العسكرية، بما في ذلك التابعة لـ"الحشد الشعبي"، بينها "عصائب أهل الحق" يوم 6 سبتمبر، وذلك فضلا عن تكرار إحراق ديوان المحافظة، وكذلك دار استراحة ديوان المحافظة ومقر القنصلية الإيرانية في مدينة البصرة.

وقال الخزعلي آنذاك، مخاطبا أنصاره: "في اليوم الذي كنتم تنظفون فيه نهر البدعة قام المتحزبون الذين يمتلكون الوزارات والمحافظون بحرق مقركم الذي يمتلك فقط الشهداء والمجاهدين".

‏وأضاف: "أقول لكم يا إخوة زينب استمروا بعملكم وضاعفوا خدمتكم وعوضوا ما خربوه لأننا نعرف أهلنا وأن البصرة هي مدينة الشهداء والولاء وأنها بريئة من فعلهم".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
تويتر
فيسبوك