اليوم الاحد 08 ديسمبر 2019م
الصحة: إصابتان جراء القصف الإسرائيلي غرب غزةالكوفية الاحتلال يطلق قنابل إنارة في أجواء السياج الأمني شرقي محافظة خان يونسالكوفية الإعلام العبري: سلاح الجو يقصف الآن أهدافاً في قطاع غزة رداً على إطلاق الصواريخالكوفية طيران الاحتلال يشن غارات متتالية على موقع بدر قرب مخيم الشاطئ.الكوفية طائرات الاحتلال تقصف للمرة الثالثة موقع البحرية غرب مدينة غزةالكوفية تجدد القصف الإسرائيلي شمال غرب مدينة غزة بشكل شديدالكوفية طائرات الاحتلال تستهدف موقع بدر غرب مدينة غزةالكوفية سماع دوي إنفجارات شديدة في غزةالكوفية طائرات الاحتلال تستهدف موقع البحرية التابع للمقاومة غرب مدينة غزةالكوفية الاحتلال يقصف عدة مواقع في قطاع غزة (محدث)الكوفية فلسطين تحصد المركز الأول في تحدي العرب لإنترنت الأشياءالكوفية الحرائق تلتهم غابات أسترالياالكوفية طيران الاستطلاع يحلق في أجواء غرب مدينة خانيونس على مستويات متوسطةالكوفية النواب الأمريكي يرفض قرار إسرائيل بضم الضفة ويدعو ترامب لدعم حل الدولتينالكوفية "ديربي مانشستر".. اليونايتد يهزم السيتي في "البريميرليغ"الكوفية مخطط إسرائيلي لبناء حي استيطاني على أراضي مطار قلنديا شمال القدس المحتلةالكوفية نتنياهو يدعو لانتخابات مباشرة لاختيار رئيس الحكومةالكوفية بالأسماء|| فالفيردي يعلن تشكيل برشلونة أمام مايوركا في "الليغا"الكوفية صافرات الإنذار تدوي من جديد في مستوطنتي "سديروت ومفلسيم" بغلاف غزةالكوفية إعلام عبري: 3 صواريخ أطلقت من غزة نحو سديروتالكوفية

حريق هائل يدمر المتحف الوطني في البرازيل يضم قطع آثار مصرية

09:09 - 03 سبتمبر - 2018
الكوفية:

ريو دي جانيرو: اندلع حريق هائل في المتحف الوطني البرازيلي، ما أدى إلى تدمير القطع الأثرية التي لا تقدر بثمن ويعود تاريخها إلى قرون.

ويضم المتحف مجموعة مميزة من التحف المصرية القديمة، مثل المومياوات والتوابيت والتماثيل والمنحوتات الحجرية.

وحاول رجال الإطفاء من 7 محطات مختلفة السيطرة على الحريق الهائل، وقال الرئيس البرازيلي ميشيل تامر إن الخسائر أكبر من أن يتم حسابها.

المتحف، الذي يقع في ريو دي جانيرو، هو قصر ملكي سابق تم تحويله إلى متحف منذ 200 عام. وهو يضم ما لا يقل عن 20 مليون قطعة أثرية، مع معارض في علم الإنسان البيولوجي، وعلم الآثار، وعلم الأعراق، والجيولوجيا، وعلم الحفريات وعلم الحيوان، وفقا للمعلومات الواردة على موقعه الإلكتروني.

واعتبر تامر في تغريدة على موقع "تويتر" أن البرازيل "خسرت 200 عاما من العمل والبحث والمعرفة"، مؤكدا أن "هذا يوما حزينا لكل البرازيليين".

وكان المتحف سيستضيف سلسلة من الفعاليات والأنشطة لإحياء ذكرى مرور 200 عام على تدشينه. وهو موطن لمجموعة متنوعة من المعارض النادرة المتعلقة بتاريخ الأميركتين، بما في ذلك الآلاف من الأعمال من حقبة ما قبل الكولومبية، مثل الهياكل العظمية الإنديز المحنطة.

وقال مدير المتحف الحالي، جواو كارلوس نارا، إن الضرر "لا يمكن إصلاحه". وكان المبنى في يوم من الأيام موطنًا للعائلة المالكة البرتغالية، وأقدم مؤسسة تاريخية في البلاد ومؤسسة أبحاث بارزة مدمجة مع الجامعة الفيدرالية في ريو دي جانيرو.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق