اليوم الثلاثاء 21 أغسطس 2018م

"شؤون اللاجئين" و"جايكا" تناقشان الخطة التطويرية لمخيم عسكر القديم بنابلس

11:11 - 10 أغسطس - 2018
الكوفية:

نابلس: عقدت دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير والوكالة اليابانية للتعاون الدولي "جايكا"، اليوم الخميس، الاجتماع الجماهيري الأول لمناقشة الخطة الإستراتيجية لتطوير مخيم عسكر القديم للاجئين بنابلس.

وناقش المجتمعون احتياجات السكان بالمخيم بالتعاون مع منتدى تحسين مخيم عسكر القديم، والذي أسس من خلال مشروع تحسين المخيمات "بالسيب" الممول من "جايكا".

حضر الاجتماع نائب محافظ نابلس عنان الاتيرة، ومدير عام الإدارة العامة للتخطيط والتطوير مازن محروم، وآمال هدهد ممثلة عن بلدية نابلس، والممثل العام لمكتب "جايكا فلسطين" يوكو ميتسوي، ورئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عسكر القديم حسني عودة، وياسر أبو كشك مدير مشروع "بالسيب" ومدير عام المخيمات في دائرة شؤون اللاجئين، ونسرين ذوقان مديرة الشمال، بالإضافة لحشد كبير من سكان المخيم وأعضاء منتدى تحسين مخيم عسكر القديم وفريق خبراء "جايكا"، وذلك في قاعة اللجنة الشعبية للمخيم.

يذكر أن مشروع "بالسيب" كانت بداياته في مخيم عقبة جبر، ومن ثم الجلزون وعسكر متزامنين، ومن خلال عملية جمع آراء المواطنين عبر صناديق كانت قد وزعت في الأماكن العامة، ومن ثم نقاشها مع "منتدى تحسين مخيم عسكر القديم" الذي أنشئ من خلال المشروع، والذي وصل إلى المرحلة ما قبل النهائية وهي عرضه ومناقشته على جمهور السكان من خلال هذا الاجتماع، ومن ثم مرحلة التنفيذ للمشاريع التجريبية التي تم اختيارها بمدة زمنية مخطط لها أن تنتهي قبل شهر نيسان من العام القادم.

وأشاد عودة، بجهود كافة الأطراف وإيلائهم لقضية اللاجئين الأهمية التي تليق بها وطنيا وإنسانيا، مشيرا إلى أن هذا الاجتماع الهام يهدف للمساهمة في حل الإشكاليات التي يعاني منها سكان المخيم، والتي لن يتم حلها إلا من خلال تكاتف كافة المؤسسات المحلية والدولية وعلى رأسها "الأونروا" والدول الداعمة لها وتقديم دعم للمشاريع التنموية داخل المخيمات.

بدورها، استعرضت الأتيرة، أهم مشاكل المخيم المتمثلة بالبطالة في صفوف الشباب الخريجين  والاكتظاظ السكاني وغيرها، داعية السكان الاقتضاء بالتجربة اليابانية التي نهضت من دمار الحروب والكوارث لتصبح على رأس قائمة الدول العظمى.

وعبرت الأتيرة، عن فخرها بالنهج الذي صار عليه منتدى تحسين مخيم عسكر القديم، وعبرت عن امتنانها للحكومة اليابانية التي تدعم الشعب الفلسطيني للنهوض وتحسين الواقع المعيشي للمخيم.

من جهتها، قالت ممثلة وكالة "جايكا" يوكو ميتسوي، إن هذا المشروع جاء ليرفع من مستوى المشاركة المجتمعية من خلال المهارات التي سيتم تزويد المواطنين والمؤسسات المحلية بها من قبل الخبراء اليابانيين، والتي من شأنها أن تعكس أصوات المواطنين من حيث احتياجاتهم وأولوياتهم وإيصالها للمسؤولين محليا ودوليا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
الاستطلاع

ما رأيك بموقع قناة الكوفية الجديد

ممتاز
62.5%
جيد جدا
37.5%
جيد
0%
مقبول
0%
عدد المصوتين 8
انتهت فترة التصويت
تويتر
فيسبوك