اليوم الجمعة 03 إبريل 2020م
الصين تعلن الحداد الوطني على ضحايا كوروناالكوفية بنك فلسطين يتبرع بمبلغ 6.5 مليون شيكل لدعم جهود الحكومة بالتصدي لـ(كورونا)الكوفية وفاة المغني الأمريكي بيل ويذرزالكوفية كورونا والامتحان الصعب!الكوفية إصابة جديدة بكورونا في الخليل.. وإجمالي الحالات يرتفع إلى 194الكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة العيسوية بالقدس المحتلة واندلاع مواجهاتالكوفية اخماد حريق في القرية البدوية شمال غزةالكوفية نتائج عينات 250 عاملاً دخلوا رام الله "سلبية"الكوفية نيمار يتبرع بمليون دولار لمكافحة فيروس كوروناالكوفية محافظ نابلس يعلن إغلاق بلدة قصرة عقب ظهور إصابات بكوروناالكوفية الصحة المصرية: تسجيل 120 حالة جديدة بفيروس ‎كورونا و8 حالات وفاةالكوفية محافظ نابلس يقرر إغلاق قصرة بعد إصابة مواطنين منها بكوروناالكوفية 1120 وفاة جديدة بفيروس كورونا في فرنسا خلال 24 ساعةالكوفية 185 إصابة جديدة بفيروس كورونا في الجزائرالكوفية فرنسا تعلن ارتفاع عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا إلى 64338 حالةالكوفية الأردن يسجل 11 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليرتفع العدد الإجمالي إلى 310 حالةالكوفية محافظ رام الله تغلق دير جرير منعًا لتفشي فيروس كوروناالكوفية 5 إصابات في حادث دهس بالنصيرات بينها حالة خطيرةالكوفية المرور: إصابة طفل بجراح خطيرة و4 بجراح متوسطة اثر صدمهم مركبة يقودها طفل بالنصيراتالكوفية 766 وفاة جديدة بفيروس كورونا في إيطاليا وإجمالي الوفيات يرتفع إلى إلى 14681 والإصابات تصل إلى 119827 حالةالكوفية

السياسة والمناكفة توقفت إلا عند الأشاوس في غزة ورام الله

14:14 - 25 مارس - 2020
د. طلال الشريف
الكوفية:

أسوأ ظاهرة في جائحة الكورونا هي ظاهرة المناكفة وتبادل التهم والتربص لكل ما يصدر عن رام الله أو عن غزة من تصريحات أو خطوات لمكافحة الوباء، الله وأكبر حتى في الوباء متناكفين.

دراما لا بعدها دراما، سكارى يهذون كأنهم لم يتقنوا في حياتهم سوى الردح والمعايرة والمكايدة.

عندما تقرأ ما يصرحون أو يكتبون تتخيل أنهم يعملون أي شيء وعيونهم خلف رؤوسهم، لا ينظرون بتركيز في العمل الذي يقومون به، بل هم يلفتون خلفهم وكأن رقابهم مرضت وتصلبت في الوضع الخلفي للإنقسام، لتبقى أعينهم على خصم كل منهم السياسي،  وكأنهم يخرجون لسانهم لبعضهم مجاكرة كل منهم للآخر، في منظر مؤذ لكل المسؤولية الوطنية والإنسانية التي أضاعوها وكأنهم ضيعوا القبلة.

الشعوب والدول والعالم منشغلون في الكورونا وغزة ورام الله منشغلون في بعضهم البعض،  وصحيح المثل اللي قال قاعدين لبعض زي القرينة، وكأنه لا يوجد وباء مرعب، فهم على ما يبدو مغيبون عن أحاسيس البشرية الملتهبة على مصير المصابين ومن سيصاب غدا وكم سيفقدون من أرواح، وكأنه مش فارقة معهم لو مات كل الشعب.

غزة ورام الله وتوابعهم وسحيجتهم يجبرونا على عدم التركيز ويشغلون شعبنا من جديد بخلافاتهم، هذا يمنع وهذا بدو، وهذا يقول شمال وهذا يقول يمين، وكل يحاول التشبث في مملكته والدفاع عنها في مشهد تاريخي غريب عن كل عقل سليم، ولا هاممهم على ما يبدو تطورات وأحداث وكارثة ينبه منها المحتل بأنه خلال شهر من اليوم قد تصل الإصابات بالمعدل الآني لعدوى الكورونا في إسرائيل لمليون شخص، وكأن هناك غفلة من السياسيين والمتثقفين والكتتابة المشتبكين في فلسطين على تفاهات الحكم والإدارة فماذا سيفعل هؤلاء السكارى بالكراسي لو لا سمح الله ضرب الكورونا شعبهم.

المشهد محزن وكئيب، كلما صدمك هؤلاء كل صباح بما جهزوا لبعضهم  لمعركة الغد بالليل الفائت، إلى هذا الحد هذا الحقد والصراع وعلى ماذا؟ على السلطة ..

حلوا عنا بخلافاتكم وتخلفكم عن العالم أجمع، منغصين علينا حياتنا بوباء وبدون وباء،  فعلى ما يبدو أنكم فقدتم الإحساس بالخطر ، مش كفاية علينا الكورونا.

كلمات مفتاحية
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق