اليوم الجمعة 21 يونيو 2024م
عاجل
  • مراسلنا: ارتفاع عدد الشهداء إلى 30 في قصف خيام النازحين في مواصي رفح
  • مراسلنا: طائرات الاحتلال تقصف منزلا قرب ساحة الشوا وسط مدينة غزة
الاحتلال يقتحم بلدة يتما جنوب نابلسالكوفية مراسلنا: ارتفاع عدد الشهداء إلى 30 في قصف خيام النازحين في مواصي رفحالكوفية مراسلنا: طائرات الاحتلال تقصف منزلا قرب ساحة الشوا وسط مدينة غزةالكوفية الهلال الأحمر : إصابة شاب برصاص قوات الاحتلال في بلدة بيتا جنوب مدينة نابلسالكوفية غارات للاحتلال على عدة بلدات في جنوب لبنانالكوفية إصابتان برصاص الاحتلال في بلدة بيتا جنوب نابلسالكوفية مراسلنا: غارات الاحتلال تتواصل على مناطق متفرقة غربي مدينة رفحالكوفية مصادر طبية: 75 شهيدا إثر غارات الاحتلال على مناطق متفرقة في قطاع غزة منذ صباح اليومالكوفية بصل: الوضع في القطاع مأسوي وطائرات الاحتلال قصف كراج بلدية غزة في شارع اليرموكالكوفية مراسلنا: طائرات الاحتلال تقصف حيي الشجاعية والزيتون ومقر البلديةالكوفية مراسلنا: مدفعية الاحتلال تقصف الحدود الشرقة للمنطقة الوسطىالكوفية النمس: الوضع كارثي بسبب تعذر وصول الإمدادات الغذائية والطبية لسكان القطاعالكوفية مراسلنا: استشهاد 7 من عمال بلدية غزة في قصف الاحتلال المقر في شارع اليرموك وسط مدينة غزةالكوفية مراسلنا: 3 شهداء بعملية اغتيال نفذتها قوات الاحتلال الخاصة في قلقيليةالكوفية مراسلنا: ارتفاع عدد الشهداء إلى 20 في قصف خيام النازحين في مواصي رفحالكوفية جيش الاحتلال: إصابة 26 عسكرًيا خلال الـ 24 ساعة الماضيةالكوفية قوات الاحتلال تحتجز عددا من العمال شمال طولكرمالكوفية بث مباشر|| تطورات اليوم الـ 259 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية أطباء بلا حدود: فرقنا قد تضطر لوقف أو تقليص أنشطتها في غزة بسبب نقص الإمدادات الطبيةالكوفية مراسلنا: قوات الاحتلال تقتحم بلدة حجة شرقي قلقيليةالكوفية

الرفض لخطة ترامب

06:06 - 05 فبراير - 2020
حمادة فراعنة
الكوفية:

تتدحرج كرة الرفض الفلسطينية، من الداخل المحتل مروراً بعمان، وصولاً إلى اجتماع وزراء خارجية الدول العربية في القاهرة وقرارهم يوم الأول من شباط 2020، في رفض الخطة الأميركية الإسرائيلية، إلى اجتماع منظمة التعاون الإسلامي في جدة يوم 3/2/2020، الذي اعتبر أن خطة ترامب "متحيزة وتتبنى الرواية الإسرائيلية" ولذلك تم رفضها لأنها "لا تلبي الحد الأدنى لتطلعات الشعب الفلسطيني وتتعارض مع حقوقه المشروعة" ولذلك دعت إلى «عدم التعامل مع الخطة، وعدم التعاون مع الإدارة الأميركية لتنفيذها".

أهمية قرار وزراء الخارجية العرب، أن البلدان العربية بأغلبيتهم تربطهم مصالح عميقة مع واشنطن، أما قرار منظمة التعاون الإسلامي، فتكمن أهميته أن يصدر من جدة بالمملكة العربية السعودية الحليف الأقرب للولايات المتحدة ومن قبل 57 دولة إسلامية أغلبهم تربطه علاقات وطيدة مع الولايات المتحدة، ولذلك يمكن اعتبار قراري القاهرة وجدة بمثابة لطمتين سياسيتين للخيارات الأميركية ومواقفها نحو فلسطين.

انحيازات الموقف العربي، ومن بعده موقف البلدان الإسلامية، ليست قرارات شكلية إجرائية لا قيمة لها، بل هي بمثابة رصيد سياسي لقضية الشعب الفلسطيني وعدالة مطالبها، وخطوات تدريجية تراكمية ستؤدي إلى عزلة برنامج الصهيونية وهزيمة مشروعها الاستعماري التوسعي الإسرائيلي على أرض الفلسطينيين المحتلة المنهوبة، ومثلما استطاعت الصهيونية منذ مؤتمرها الأول في بازل سويسرا عام 1897، العمل بشكل تدريجي لتنفيذ مشروعها عبر مبادراتها أولاً ودعم العالم المتقدم لها ثانياً، مستغلة مأساة اليهود في أوروبا على يد القيصرية والنازية والفاشية، ها هو العمل الفلسطيني بمبادراته وتضحيات شعبه، وانحياز شعوب الأرض له بشكل تدريجي وتراجع الدعم الدولي التدريجي عن المستعمرة الإسرائيلية وسلوكها العدواني الاستعماري يحقق الغرض ليقدم النتيجة في نهاية الرحلة الكفاحية المتمثلة بالانتصار الفلسطيني العربي الإسلامي المسيحي وهزيمة المستعمرة الإسرائيلية الصهيونية اليهودية.

لا شك أن واشنطن وتل أبيب لا تقفان متفرجتين على الجهد الفلسطيني وخطوات التراكم الرفضي للخطة الأميركية الإسرائيلية، وها هي واشنطن تطلب اجتماعا مغلقا لمجلس الأمن لشرح خطتها مستبقة اجتماعا مماثلا مفتوحا لمجلس الأمن يستمع من صاحب القضية الرئيس الفلسطيني.

كما لا شك أن واشنطن وتل أبيب تمكنتا من النجاح في ابتزاز الخرطوم وسجلت مكسباً سياسياً في اوغندا عبر اجتماع رئيس حكومة المستعمرة نتنياهو مع رئيس مجلس السيادة السوداني الفريق عبد الفتاح برهان، وهو اجتماع موجع ونكوص لمواقف السودان، الذي تحرر من الأحادية والفردية ليقع تحت فريسة الحاجة والخضوع ولا شك أن شعب السودان سيرفض هذه الخطوة وتبعاتها.

صراع تراكمي مهما امتلكت قوى الاستعمار والعنصرية من أدوات، فمصيرها الهزيمة والزوال لأنها تتعارض مع العدالة ومنطق الحياة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق