اليوم الثلاثاء 28 يناير 2020م
عاجل
  • نتنياهو: إذا التزم الفلسطينيين بشروط خطة ترامب فإسرائيل ستحافظ على مسار السلام
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" تؤكد بقاء القدس موحدة تحت سيادة "إسرائيل"
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" تضمنت حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خارج دولة إسرائيل
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" تعالج الأسباب الرئيسية للصراع
  • نتنياهو: "صفقة ترامب" رائعة لإسرائيل
  • نتنياهو: ترامب أفضل صديق لإسرائيل جاء إلى البيت الأبيض
نتنياهو: إذا التزم الفلسطينيين بشروط خطة ترامب فإسرائيل ستحافظ على مسار السلامالكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" تؤكد بقاء القدس موحدة تحت سيادة "إسرائيل"الكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" تضمنت حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين خارج دولة إسرائيلالكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" تعالج الأسباب الرئيسية للصراعالكوفية نتنياهو: "صفقة ترامب" رائعة لإسرائيلالكوفية نتنياهو: ترامب أفضل صديق لإسرائيل جاء إلى البيت الأبيضالكوفية ترامب: العديد من القادة أكدوا استعدادهم للمساعدة في تحقيق السلامالكوفية ترامب: حان الوقت لتصحيح الخطأ الذي ارتكبته الدول العربية والإسلامية منذ عام 1948الكوفية ترامب: الرؤية الأمريكية ستضع نهاية لاعتماد الفلسطينيين على المعونات الخا رجيةالكوفية إذا اختار عباس طريق السلام فإنه سيحظى بدعم جميع الدولالكوفية ترامب: أرسلنا خطابا للرئيس محمود عباس شرحنا من خلاله خطتنا للسلامالكوفية ترامب الخطة تتضمن إقامة دولة فلسطينية بحكم ذاتيالكوفية ترامب: خطتي ستنهي دائرة المساعدات المالية للفلسطينيينالكوفية ترامب: سيتم توفير مليون فرصة عمل للفلسطينيينالكوفية ترامب: تقديم 50 مليار دولار استثمارات للمناطق الفلسطينية الجديدةالكوفية ترامب: لن يتم إخراج فلسطينيًا أو إسرائيليًا من أرضه وبيتهالكوفية "ترامب": القدس عاصمة "إسرائيل" الموحدة.. وخطتي للسلام قد تكون الأخيرة أمام الفلسطينيينالكوفية ترامب: الشعب الفلسطيني غابت ثقته بعد عدم تحقيق العديد من الوعودالكوفية ترامب: خطتي هي الفرصة الأخيرة أمام الفلسطينيين لوصول إلى السلام وإقامة دولتهمالكوفية ترامب: قدمت الكثير لإسرائيل من خلال الاعتراف بسيادتها على القدس والجولانالكوفية

الديمقراطية: الغزو التركي في "ليبيا" هدفه استعماري ويشكل خطراً على دول الجوار

10:10 - 07 يناير - 2020
الكوفية:

رام الله: أدانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، التدخل التركي في الشأن الليبي، وارسالها قوات لغزو دولة عربية.

وقال الجبهة، في بيان لها وصل لـ"الكوفية" نسخة عنه، اليوم الثلاثاء، إن التدخل التركي بالشأن الليبي شكل من أشكال الغزو لبلد عربي في محاولة لاستغلال أزمته الداخلية، لتحقيق أهداف ذات طابع استعماري، مكشوف، وتتعارض مع مصالح شعوب المنطقة، ومن شأنها أن تصب الزيت على الحروب الدائرة في عدد من أقطارها.

وقالت الجبهة، إن الغزو التركي لليبيا يشكل خطراً، في تداعياته، على الدول العربية المجاورة كـ"مصر، والسودان، وتونس، والجزائر، مما من شأنه أن يعقد الأزمة الليبية، وأن يزيد نيرانها اشتعالاً، بينما يملي الواجب الأخوي والإنساني والأخلاقي، على الجميع، بذل الجهود، لإطفاء النار الليبية، لا لإذكائها، ولمساعدة الشعب الليبي الشقيق على استعادة وحدة أراضيه، ووحدة مؤسساته الوطنية، لا تعميقها، والوقوف إلى جانبه لإعادة بناء بلاده.

وطالبت الديمقراطية "تركيا" بالاحتكام إلى العقل، والتوقف عن التدخل بالشأن الليبي، والشأن السوري، واحترام قواعد العلاقات الدولية طبقاً للقوانين الدولية، والتوقف عن لعب دور الدولة المشاغبة ذات النزعة الإستعمارية، التي لن تعود على تركيا، ومنطقتنا العربية إلا بالخسائر والكوارث والنكبات.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق