اليوم السبت 15 أغسطس 2020م
الاحتلال يواصل عزل الأسير محمد عياد في ظروف قاسيةالكوفية "فيسبوك" يدمج دردشة أنستجرام وماسنجر في تحديثه الجديدالكوفية 15 إصابة بفيروس كورونا في طولكرمالكوفية رفض شعبي لتحويل متنزه مخيم الشاطئ في غزة لمشروع تجاريالكوفية عصير البقدونس علاج متكامل ووصفة سحرية لصحة الجسمالكوفية فيديو|| ساحة سوق النصيرات .. متنفس اللاجئين ومصدر رزق للباعةالكوفية أسباب ارتفاع معدل إصابة الشباب بالجلطات الدمويةالكوفية مشروبات تحتوي على أحماض تساعد على استحضار النومالكوفية الأوقاف: 32 ألف عائلة استفادت من مشروع أضاحي الخيرالكوفية خطوات تساعد في تجاوز المشكلات المسببة إلى بطء الهواتف الذكيةالكوفية مونودراما صهيل حكاية الوجع الذي لا ينتهيالكوفية أسيران من جنين يدخلان أعواما جديدة في سجون الاحتلالالكوفية فيديو|| التمارين الرياضية.. العقل السليم في الجسم السليمالكوفية فيديو|| أخر تطورات الطقس وكورونا في فلسطينالكوفية حالتا وفاة بكورونا في صفوف الجالية الفلسطينية بالبيروالكوفية فيديو|| شاومي تكشف عن مميزات نوت 8 برو الجديدالكوفية تنويه بشأن تسليم أمتعة العائدين عبر معبر رفحالكوفية فيديو|| مونودراما صهيل حكاية الوجع الذي لا ينتهيالكوفية فيديو|| توزيع حقائب مدرسية وقرطاسية على أطفال التوحد في غزةالكوفية فيديو|| حسام النجار مزارع فلسطيني ينشئ مشروعا لإنتاج أعلاف الماشيةالكوفية

لن نقبل إجراء الانتخابات دون القدس..

خاص بالفيديو والصور|| أبو شمالة: سنشارك غدا في إيقاد الشعلة فلا سبيل للنصر دون وحدة فتح

15:15 - 31 ديسمبر - 2019
الكوفية:

غزة: حيا معتمد قيادة حركة فتح في ساحة غزة، النائب ماجد أبو شمالة، الجماهير التي خرجت لإحياء ذكرى إنطلاقة حركة فتح، مهنئا "إخوتنا المسيحيين بمناسبة أعياد الميلاد".

وقال أبو شمالة، "في يوم الانطلاقة نستذكر شهداؤنا الذين قضوا على طريق فلسطين، الذين أسسوا هذه الحركة وأطلقوا شرارتها عام 1965"، موجها التحية للأسير اللواء فؤاد الشوبكي الذي يقاوم المرض وحيدا في سجون الاحتلال، والأسرى القادة مروان البرغوثي وكريم يونس، والاسيرة إسراء الجعابيص، ولهم رسالة وفاء وعهد أن تظل قضيتهم على رأس أولوياتنا حتى يصبحوا بيننا أحرارا".وأضاف، "جئتم اليوم لتؤكدوا أنكم ورثة أبو عمار وماضون على دربه الذي قضى فيه شهيدا".

وتابع، "في ذكرى الانطلاقة، نجدد التأكيد على وحدة حركة فتح بمبادئها وأهدافها وبرنامجها الكفاحي الذي تجسد وطنيا في وثيقة الاستقلال عام 1988، وفتحاويا في المؤتمر الحركي الخامس"، مؤكدا على أن "وحدة فتح تعنى الالتزام بمبادئ الحركة ونظامها الداخلي، فهذه الحركة لنا جميعا، ونحن أبناءها ولن نسمح لأحد أن يختطفها مهما كان".

وشدد على أن "الشرعية في فتح هي لهذه الجماهير وما دونها باطل،  ونقولها عالية ومدوية، لا شريعة لأي قرارات تخالف نظام فتح الداخلي وبرنامجها الكفاحى وقانونها الثوري".

وأردف، "عقدنا العزم في تيار الاصلاح على استعادة وحدة حركتنا فلا سبيل للنصر بغير وحدة فتح وعودتها بقوة وفعالية للمكانة المستحقة في قيادة الكفاح الوطني"، مشيرا إلى أنه "لإنجاز وحدة فتح تحملنا وصبرنا كثيرا وقدمنا مرونة وتنازلات".

وقال أبو شمالة، "اليوم نقترب من استحقاقات وطنية من شأنها أن ترسم مسارات حاسمة للحركة، لذلك ندعو اخوتنا ونقول لهم تعالوا نحتكم للقانون الداخلي للحركة، فوحدة فتح هي سلاحنا لمواجهة التحديات".

وأضاف، "في العام الماضي عندما أوقدنا شعلة الانطلاقة هنا، وواجهنا البعض باتهامات ما أنزل الله بها من سلطان، ولم نرد عليها في حينه، بل انتظرنا عاما كاملا لنرد من هذا المكان وفي ذات المناسبة على من قال أننا جواسيس، لنقول بأن من ينعت هذه الحشود وهذه الآلاف المؤلفة بالجواسيس، عليه أن يراجع وطنيته فورا ودون تأخير".

وتابع، "نقول لكل من يتطاول ويتهجم ويتوعد ويتآمر على القائد محمد دحلان، كلنا دحلان فهو ليس وحده في معركة الدفاع عن فلسطين وشعبها وجميع أبناء أمتنا العربية".

وأكد، أن "الانتخابات حق مشروع لشعبنا بعدما حرم منه لسنوات طويلة، ولم نكن في تيار لاصلاح خارج الاجماع الوطني برغم مخالفة القانون الاساسي الفلسطيني"، لافتا إلى أن التيار يؤيد إصدار مرسوم رئاسي بتوقيتات واضحة وملزمة للانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني".

وشدد، على "جاهزية تيار الإصلاح لخوض الانتخابات، وحين إجراءها ستختار الجماهير من يمثلها"، مجددا رفض تيار الاصلاح إجراء الانتخابات دون مشاركة القدس عاصمة فلسطين الأبدية.

وأوضح، أن "الانتخابات تمت في الماضي دون استئذان من الاحتلال، وبالتالي لم يكن هناك ما يمنع ولا يوجد ما يمنع إصدار المرسوم الرئاسي بإجراء الانتخابات، وحينها نطالب العالم للضغط على اللاحتلال لاجراء الانتخابات، وسيقف العالم بأسره إلى جانبنا مطالبا الاحتلال بالالتزام وإجراء الانتخابات في عاصمتنا الأبدية".

وأردف، "لن نستجدي أحدا لممارسة هذه الحق، وعلينا تحفيز المجتمع الدولي لإجراءها في القدس والضفة وغزة بنفس التوقيتات والآليات المقررة فلسطينيا"، داعيا الجميع للشراكة السياسية وتحقيق المصالحة الوطنية، ووقف الاجراءات العقابية على غزة".

وطالب أبو شمالة، بأن يكون عام 2020 عام الخروج من الأنفاق المظلمة التي سببها الانقسام والحصار المفروض على غزة.

وقال أبو شمالة، "لقد جاءنا الآلاف من أبنائنا الموظفين ليطلعونا على رسائل التهديد التي وجهت لهم من رام الله إن لم يشاركوا غدا في مهرجان الانطلاقة بشارع الوحدة، فقلنا لهم شاركوا لأنها فتح وعلينا جميعا أن نشارك، ليس بسبب التهديد والوعيد بل لأنها حركة فتح أم الجماهير".

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق