اليوم الجمعة 07 أغسطس 2020م
فوائد مذهلة للبطيخ.. تعرف عليهاالكوفية صحة غزة: لا إصابات جديدة بكورونا بعد فحص 4 عيناتالكوفية جزر سياحية إسبانية توفر تأمينا مجانيا ضد كوروناالكوفية الأردن يسجل إصابة جديدة بكورونا مجهولة المصدرالكوفية وصفات منزلية للأمهات المرضعاتالكوفية كنائس فلسطين تصلي من أجل بيروت وتطالب العالم بالتبرع لإنقاذها من نكبتهاالكوفية "تويتر" يطرح ميزة جديدة لمستخدمي "آيفون"الكوفية فيسبوك يمنح مالكه ثروة مالية بقية 100 مليار دولارالكوفية دراسة علمية تكشف علاقة أمراض اللثة بكوروناالكوفية 6 وفيات و70 إصابة جديدة بفيروس كورونا في السودانالكوفية رابطة البريميرليج تعلن عن قائمة اللاعبين الأفضل بالدوريالكوفية القبض على الإرهابي "أبوخطاب" بتهمة قتل 150 مدنيًا في العراقالكوفية بالصور|| مسلحون يقتلون 50 رأس ماشية بالرصاص جنوبي الخليلالكوفية عبد العال: مباراة الزمالك والمصري تمنحنا بادرة أمل لعودة قوية للدوري المصريالكوفية خاص بالفيديو والصور|| تيار الإصلاح يطلق حملة تضامنية في حب بيروتالكوفية وزيرة الإعلام اللبنانية: ارتفاع عدد الموقوفين بملف انفجار مرفأ بيروت إلى 19 بينهم مدراء عامون حاليون وسابقونالكوفية عون: لن يكون هناك أي غطاء على من تورط في كارثة بيروتالكوفية عون: نحن أمام إعادة رؤية للنظام السياسي اللبنانيالكوفية عون: التحقيقات مازالت مستمرة مع المسؤولين عن مرفأ بيروتالكوفية الاحتلال ينصب بوابة حديدية غرب بيت لحم ويمنع الأهالي من الوصول لأراضيهمالكوفية

عبد الناصر فروانة وخالد صالح تاج المروءة يليق بكما

17:17 - 12 ديسمبر - 2019
د. طلال الشريف
الكوفية:

كل مرة يذكرنا هذان الرجلان بالماضي التليد، والحاضر الحاضر في ضمير رفاق القيد الأحرار نحو من تبقى من إخوانهم في قبضة السجان.

عبد الناصر فروانة وخالد صالح  يبثوننا يوميا وإن طالت إسبوعيا، ذكريات البطولة، وزئير الأسود في وجه السجان من خلف القضبان،  ويعيدون لنا مشكورين فلاشباك  في كتاباتهم عن قضايا إخواننا الأسرى وكأنه بث حي للصمود الجلمودي الذي حقق ويحقق الإنتصارات على المحتل في سجنه رغم بطشه وسلب حريتهم، فيكبر الفخر في حيزهم الضيق وينتقل هذا الفخر بالصمود والإنتصار للحيز الأوسع، لشعبنا في خارج الأسوار والقيد يبعث في جموعهم طاقة التحدي للمحتل.

أنا اشعر بأن هذين الرجلين يرسمان بريشة فنان معاناة الأسرى في مرضهم وإهمالهم، في إحتياجهم وفقدانهم أبسط الحقوق المتعمد من قبل السجان، يرسمون حنينهم لأهلهم وأبنائهم وأصدقائهم، يذكراننا بهم وبقضيتهم التي أحيانا تنسى في غمرة الحياة ومتطلباتها الصعبة ومقارعة الإحتلال.

عبد الناصر فروانة وخالد صالح أراهما حارسان يدقان أبواب ضميرنا كل ليلة وطوال الوقت بقضية رفاقهم أسرى الحرية، بمقال هنا وإعلان هناك، بإعتصام هنا ومسيرة هناك، بتضامن هنا وتظاهرة هناك، بفضيحة للإحتلال هنا وجريمة هناك، بفكرة تشد أزر إخوانهم وبملف ينتهك قواعد الأسر وحرية الأسرى.

عبد الناصر فروانة في غزة وخالد صالح في الجزائر، حاضران مثابران في كل المواقع الإخبارية وعلى صفحات التواصل الإجتماعي.

 عبد الناصر لا يترك فعالية في غزة إلا يكون له حضورا بها، وخالد في الجزائر لم يترك العشرات من صحف الجزائر إلا وبها صفحات عدة تتحدث يوميا عن الأسرى الفلسطينيين في السجون الأسرائيلية حتى بات الجزائريون يعرفون عن أسرانا وقضياهم ومعاناتهم أكثر منا.

تحية كل التحية لهذين الرجلين الأسيرين المحررين، عبد الناصر فروانة وخالد صالح وطوبى لما يقومان به لنصرة إخوانهم في القيد وتسليط الضوء على قضياهم ويفضحان وحشية المحتل، ويشدان على أيدي إخوانهم الأسرى فيزيدانهم  عزة على عزة، وصمودا على صمود، يرنون في صبر وعمل متواصل حتى تحريرهم من قيد السجان البغيض.

شكرا لكما،  فقد علمتونا ما كنا لا نعرفه عن إخواننا الأسرى، وشحنتم طاقتنا للإهتمام أكثر بقضيتهم، فأنتما بحق مخلصان لإخوانكم وللقضية الوطنية، وتعلمنا منكم الكثير ، نتمنى لكم الصحة والعافية ولكم تاج المروءة لإهتمامكم بقضية الأسرى، هذ الكلمات هو ما نستطيع عمله لتكريمكما ولو معنويا.

** منذ عامين لا يصلني شئ يتعلق بقضية الأسرى إلا من هذين الرجلين ولهذا لهم علينا حق أن نقول كلمة بحقهم.. لهما الإحترام.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق