اليوم الجمعة 06 ديسمبر 2019م
11 قتيلاً وعشرات المصابين في انفجار 5 اسطوانات غاز غرب إيرانالكوفية سقوط عصابة ترويج العملات المزورة في طولكرمالكوفية الخارجية الفلسطينية تستدعي السفير البرازيليالكوفية القبض على شخص ابتز فتاة عبر "فيسبوك"الكوفية 3 إصابات خطيرة ومتوسطة بحادث دهس على مدخل قلقيليةالكوفية السعودية تهزم قطر بهدف دون رد وتتأهل إلى نهائي "خليجي 24"الكوفية خاص بالفيديو|| د. عبدالحكيم عوض: الشعب لن يقبل بمنح الاحتلال تهدئة مجانيةالكوفية إضراب العاملين في جامعة الأقصى للمطالبة بمستحقاتهم الماليةالكوفية إعلام عبري: اجتماع بين رؤساء مجالس غلاف غزة وكخافي غدًاالكوفية نقل الأسير يعقوب حسين لعزل ريمونالكوفية اليونان: تركيا وليبيا تنتهكان القانون الدولي باتفاق البحر المتوسطالكوفية قيادة القوات المسلحة الليبية: عازمون على تحرير كل شبر من تراب الوطنالكوفية إسرائيل بيتنا يتقدم بمبادرة لمنع الانتخابات الثالثةالكوفية هيئة الأسرى تستأنف على قرار رفض إطلاق سراح الأسير المسن فؤاد الشوبكيالكوفية خاص|| قرارات أممية في مهب الريح.. إسرائيل وأمريكا تتحديان المجتمع الدوليالكوفية ميسي: عار أن يتواجد ماني في المركز الرابع بجائزة "البالون دور"الكوفية شبان يرشقون قوات الاحتلال بالحجارة والألعاب النارية في العيسويةالكوفية دراسة: وجود الكلاب قرب الأطفال يحفزهم على الدراسةالكوفية مهرجان "مراكش" يكرم أيقونة السينما المغربية المثيرة للجدلالكوفية العثور على جثة الطالب المختفي في عين عافيةالكوفية

كلام مهم في الوقت الضائع

16:16 - 18 نوفمبر - 2019
دِ. طلال الشريف
الكوفية:

لن تحدث من الآن وحتى ظهور نتائج الانتخابات التشريعية الفلسطينية أية مفاجآت إستراتيجية في الحالة الفلسطينية، فقد دخلت المدخلات في المرجل الفلسطيني وستبدأ إن لم تكن بدأت عملية الطبخ بموافقة حماس على شروط الرئيس عباس لإجراء الانتخابات وسيشعل مرسوم الانتخابات الموقد، أي أننا الآن نشارك في عملية اسمها تجديد النظام السياسي الفلسطيني، وتجديد الشرعيات، وتحريك المياه الراكدة منذ ما يزيد على اثني عشر عاما من التيه.

المدخلات نسبيا من وجهة نظري كالتالي:

- لا مصالحة ونأمل بالمصالحة بعد الانتخابات.

- رغبات مختلفة من المشاركة في عملية الانتخابات ولا ندري النوايا الحقيقية ولنا بالظاهر.

- حالة جديدة غير مسبوقة من العلاقات بين الفصائل بعد الهجوم الأخير على غزة ظاهرها الخلاف وباطنها التوافق أو العكس لا ندري مداها، وظهور مواقف جديدة في أرض المعركة، وهنا أتحدث عن حركة التصويت للانتخابات القادمة.

- حالة شعبية متباينة غير مسبوقة في غزة حول الرد والانتقام وتوسيع رقعة الحرب ردا على هجوم إسرائيل الأخير من عدمه، وأيضا أتحدث هنا عن حركة الصوت الانتخابي القادم لصندوق الاقتراع.

- حكومة جديدة وتحالفات جديدة غير مسبوقة أيضا في الخارطة السياسية الاسرائيلية الآن، أو، بعد جولة ثالثة من الانتخابات، وما سيتبعها من مواقف تجاه الجانب الفلسطيني بتفاصيله.

المرجل الانتخابي الفلسطيني سيبدأ في الغليان في ظروف هادئة في اعتقادي، فالكل ينتظر ما ستسفر عنه الانتخابات، والخطوة التالية لنتائجها، ولن تكون بعد الآن أي مدخلات جديدة ذات قيمة إستراتيجية، إلا تحالفات نوعية جديدة وذات تأثير في قوائم الانتخابات، ومن أدخل مدخلاته فقد أدخلها وانتهى .... فقد كانت الفرص متاحة للجميع ...

انتظروا نتائج الانتخابات التشريعية الفلسطينية ليكون هناك كلام جديد ووقت مفيد.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق