اليوم الخميس 22 أغسطس 2019م
الأخبارالكوفية

كنيسة لبنانية تطالب بإلغاء حفل لفرقة "مشروع ليلى"

13:13 - 23 يوليو - 2019
الكوفية:

بيروت: طالب الآباء في كنيسة لبنانية، بإلغاء حفل لفرقة مشروع ليلى الغنائية اللبنانية، كونها تمس المقدسات الدينية، وهو ما دفع الفرقة للرد بالقول إنها هدف لحملة تستند إلى افتراءات وتريد النيل من حرية التعبير.

وقدمت فرقة مشروع ليلى عروضا في مختلف أنحاء لبنان، إلا أن خططا لإقامة حفل للفرقة يوم التاسع من أغسطس/آب في مهرجانات بيبلوس الدولية بمدينة جبيل، قوبلت بحملة عدائية على وسائل التواصل الاجتماعي.

وتضم الفرقة، التي قدمت عروضا أيضا في الولايات المتحدة وأوروبا، مغنيا يجاهر بمثليته الجنسية، وأثارت أغاني مشروع ليلى جدلا في المنطقة من خلال كلمات تتناول الاضطهاد والطبقية والطائفية ورهاب المثلية.

وقالت مطرانية جبيل الكاثوليكية المارونية، في بيان، أن أغاني الفرقة "تمس بغالبيتها بالقيم الدينية"، مضيفة أنه لا يليق بجبيل استضافة حفلات موسيقية "تتعارض بشكل مباشر مع الإيمان المسيحي".

وطالبت المطرانية منظمي المهرجان بإلغاء الحفل، ويحجم المنظمون عن التعليق على الأمر حتى الآن.

وقالت فرقة "مشروع ليلى" في بيان نشر على مواقع التواصل الاجتماعي إنها قدمت أغانيها في حفلات بجميع أنحاء لبنان في السابق، وأضافت أنه "من المستغرب أن تثور موجة من الاعتراضات على أغنية من هذه الأغنيات الآن، مع العلم أنها لا تسيء إلى أحد بشيء ولا تنتقص من أي من القيم والأديان".

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
تويتر
فيسبوك