اليوم الاحد 19 مايو 2019م
الأخبار الفلسطينيةالكوفية

السعودية: طفلة ترمي نفسها في بئر بسبب لعبة "مريم"

12:12 - 26 فبراير - 2019
الكوفية:

متابعات|| نجت طفلة تدعى أمجاد في المملكة العربية السعودية من موت محقق بعد أن كادت اللعبة الإلكترونية "مريم" تودي بحياتها.

ووفق صحيفة "سبق" المحلية، حاولت الطفلة (البالغة 12 عامًا) الانتحار خشية أن تقتل اللعبة والديها.

وفي التفاصيل، فإن الطفلة أمجاد أقدمت على رمي نفسها في بئر منزلهم عند منتصف الليل في محافظة الداير، وعندما شعر ذووها بفقدانها، وبحثوا عنها، وجدوها ملقاة في البئر الذي يبلغ عمقه 20 مترًا.

وقال عم الفتاة إن والدها نزل للبئر وقام بإخراجها بمساعدة أحد العاملين لديهم، وتم نقلها إلى المستشفى على الفور، مؤكدًا أن حالتها مستقرة حاليًا، وأنهم حين سألوها عن سبب محاولتها الانتحار، قالت إن اللعبة أمرتها بذلك، حيث هددوها بقتل والديها إن لم تفعل.

وأوضح أنهم بصدد رفع دعوى قضائية ضد مطور اللعبة، لما فيها من مخاطر.

وأثارت لعبة "مريم" جدلًا بسبب الأسئلة التي تقوم بطرحها وتمس الحياة الشخصية للاعب، كما تطرح أيضًا أسئلة سياسية، ورغم اتهامها بسرقة بيانات ومعلومات ومواقع، فإن مطورها السعودي سلمان الحربي دافع عنها في وقت سابق، مبينًا أن "اللعبة لا تحفظ الإجابات، وبعض الأسئلة التي توجه للمشارك باللعبة لتثير حماسه فقط، لا أكثر من ذلك، وقد قام بتحميل اللعبة في الرياض 31 ألف مستخدم حينه".

وسبق أن أثارت لعبة "الحوت الأزرق" الجدل أيضًا في المملكة بعد أن انتحر عدد من الأطفال بسببها، وتراوحت أعمار ضحاياها بين 9 و 13 عامًا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
تويتر
فيسبوك