اليوم الجمعة 21 يونيو 2024م
عاجل
  • قوات الاحتلال تداهم عدة منازل خلال اقتحام مخيم الجلزون شمال رام الله
  • قوات الاحتلال تطلق قنابل إنارة شمال مخيم النصيرات وسط القطاع
قوات الاحتلال تداهم عدة منازل خلال اقتحام مخيم الجلزون شمال رام اللهالكوفية قوات الاحتلال تطلق قنابل إنارة شمال مخيم النصيرات وسط القطاعالكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة سنيريا جنوب قلقيليةالكوفية مراسلنا: الاحتلال يشن غارات عنيفة على منازل المواطنين في حي الشجاعية بمدينة غزةالكوفية مراسلنا: الاحتلال ينسف مباني سكنية في مخيم الشابورة وسط مدينة رفح جنوب قطاع غزةالكوفية قوات الاحتلال تنشر قناصتها بحي القرعان في مدينة قلقيليةالكوفية "الفارس الشهم 3" تدعم القطاع التعليمي المُنهار في غزة بفعل حرب الإبادة الإسرائيليةالكوفية خبراء سياسيون: الاحتلال يريد تحقيق هدفا استراتيجيا للحركة الصهيونية بحرب الإبادة في غزةالكوفية "الكوفية" ترصد معاناة المرضى المسنين المحرومين من الرعاية الصحية في غزة نتيجة حرب الإبادة الإسرائيليةالكوفية طائرات الاحتلال تجدد غاراتها على محيط الحي السعودي غربي رفح جنوب قطاع غزةالكوفية قوات الاحتلال تطلق قنابل الغاز تجاه مستشفى رام اللهالكوفية مصابون جراء قصف طائرات الاحتلال منزلا في حي الشجاعية شرق مدينة غزةالكوفية قوات الاحتلال تمنع مركبة الإسعاف من الوصول للمصاب قرب مستشفى رام اللهالكوفية بث مباشر|| تطورات اليوم الـ 259 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية قوة خاصة من جيش الاحتلال تقتحم مخيم قدورة برام اللهالكوفية طائرات الاحتلال تشن غارة على محيط المستشفى الأوروبي جنوب شرقي مدينة خان يونسالكوفية الاحتلال يقتحم مدينة البيرةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة البيرةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة البيرةالكوفية فيديو | إصابة شاب برصاص قوات الاحتلال المقتحمة لمخيم قدورة برام اللهالكوفية

«قبر يوسف».. بؤرة صراع دائمة في قلب نابلس

16:16 - 31 أغسطس - 2023
الكوفية:

نابلس: في ساعة مبكرة من ليل الأربعاء 30 أغسطس 2023، أُصيب ضابط وثلاثة جنود إسرائيليين، في انفجار عبوة ناسفة استهدفتهم عقب اقتحامهم مدينة نابلس، شمالي الضفة الغربية.

كما أُصيب عشرات الفلسطينيين، جراء اعتداءات قوات الاحتلال خلال اقتحامهم للمقام.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان، إن الجنود المصابين كانوا "يؤمّنون" دخول المستوطنين لمقام قبر يوسف، واصفا حالتهم بين المتوسطة والطفيفة.

وفي المقابل، قالت جمعية الإغاثة الطبية إن 94 مواطنا أصيبوا جراء اعتداءات الاحتلال في محيط قبر يوسف شرق نابلس.

وأوضح جرير قناديلو، المسؤول في "الاغاثة الطبية"، لوكالة APA أن الإصابات تنوعت بين الاختناق بالغاز المسيل للدموع والإصابات بشظايا الرصاص، إضافة إلى إصابات وقعت نتيجة "الدخول المتسارع لقوات الاحتلال إلى محيط القبر".

ويقع "قبر يوسف" في الجزء الشرقي من مدينة نابلس التي تخضع للسيطرة الفلسطينية، ليصبح محطة للصراع منذ احتلال إسرائيل للضفة الغربية.

أزمة قديمة ومتجددة

ما حدث في "قبر يوسف" ليس الأول من نوعه فلطالما أثار هذا القبر التوترات والصراعات، حيث يجسد صراعًا مستمرًا في منطقة الضفة الغربية المحتلة.

وتتسبب هذه البؤرة بمأساة دائمة للفلسطينيين، حيث سقط بسببها، الكثير من الشهداء، وأصيب الآلاف على مدار السنوات الماضية.

كما يُتوقع أن يستمر نزيف الفلسطينيين بسبب المزاعم الإسرائيلية حول هذا القبر إلى سنوات قادمة عديدة.

ويزعم اليهود أن هذا الموقع مقدس في الإيمان اليهودي، إذ يُقال إنه مكان دفن عظام النبي "يوسف بن يعقوب" عليه السلام، الذي نُقلت عظامه من مصر.

لكن تلك الرواية تُقابل برفض فلسطيني كامل، وبتشكيك من العديد من علماء الآثار، حيث يُنكِرون هذه النسبة التاريخية ويشددون على أن الموقع قائم منذ بضعة قرون فقط. بل يرونه مقامًا (ضريحًا) لشيخ مسلم يُدعى يوسف الدويكات.

ويقول خبراء في التاريخ، إن المقام "وقف إسلامي، ومسجل في الأرشيف العثماني، ولا دخل لليهود فيه".

وفي ندوة نظمتها جامعة النجاح الوطنية في نابلس، في نوفمبر 2015، قدّم د. مازن رسمي، المدرس في قسم السياحة والاثار، ورقة بعنوان صورة مقام يوسف في التوراة، تحدث فيها عن التساؤلات والاشكالات حول أماكن دفن النبي يوسف ومرجعية أو عدم مرجعية التوراة كمصدر للتثبت من الحقائق التاريخية.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق