اليوم الجمعة 21 يونيو 2024م
عاجل
  • مدفعية الاحتلال تستهدف شمال مخيم النصيرات وسط قطاع غزة
  • قوات الاحتلال تداهم عدة منازل خلال اقتحام مخيم الجلزون شمال رام الله
  • قوات الاحتلال تطلق قنابل إنارة شمال مخيم النصيرات وسط القطاع
مدفعية الاحتلال تستهدف شمال مخيم النصيرات وسط قطاع غزةالكوفية قوات الاحتلال تداهم عدة منازل خلال اقتحام مخيم الجلزون شمال رام اللهالكوفية قوات الاحتلال تطلق قنابل إنارة شمال مخيم النصيرات وسط القطاعالكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة سنيريا جنوب قلقيليةالكوفية مراسلنا: الاحتلال يشن غارات عنيفة على منازل المواطنين في حي الشجاعية بمدينة غزةالكوفية مراسلنا: الاحتلال ينسف مباني سكنية في مخيم الشابورة وسط مدينة رفح جنوب قطاع غزةالكوفية قوات الاحتلال تنشر قناصتها بحي القرعان في مدينة قلقيليةالكوفية "الفارس الشهم 3" تدعم القطاع التعليمي المُنهار في غزة بفعل حرب الإبادة الإسرائيليةالكوفية خبراء سياسيون: الاحتلال يريد تحقيق هدفا استراتيجيا للحركة الصهيونية بحرب الإبادة في غزةالكوفية "الكوفية" ترصد معاناة المرضى المسنين المحرومين من الرعاية الصحية في غزة نتيجة حرب الإبادة الإسرائيليةالكوفية طائرات الاحتلال تجدد غاراتها على محيط الحي السعودي غربي رفح جنوب قطاع غزةالكوفية قوات الاحتلال تطلق قنابل الغاز تجاه مستشفى رام اللهالكوفية مصابون جراء قصف طائرات الاحتلال منزلا في حي الشجاعية شرق مدينة غزةالكوفية قوات الاحتلال تمنع مركبة الإسعاف من الوصول للمصاب قرب مستشفى رام اللهالكوفية بث مباشر|| تطورات اليوم الـ 259 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية قوة خاصة من جيش الاحتلال تقتحم مخيم قدورة برام اللهالكوفية طائرات الاحتلال تشن غارة على محيط المستشفى الأوروبي جنوب شرقي مدينة خان يونسالكوفية الاحتلال يقتحم مدينة البيرةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة البيرةالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة البيرةالكوفية

محسن: دحلان أوجز ملامح المرحلة دون تجميل وقدم معالجات ورؤية للمستقبل

10:10 - 02 مارس - 2023
الكوفية:

غزة: قال الناطق باسم تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، عماد محسن، إن "القائد محمد دحلان، أوجز في حواره، أمس، ملامح المرحلة، وشخص الواقع دون تجميل، وقدم معالجاتٍ لكثيرٍ من أزماتنا، وطرح رؤية تفيد حاضرنا ومستقبلنا".

وذكر محسن، في تصريح، اليوم الخميس، نقاط رؤية القائد دحلان، على النحو التالي:

أولًا: دعوة العالم إلى تأكيد التزامه بحل الدولتين من خلال الاعتراف بدولة فلسطين فورًا، وإذا تجنّب ذلك وراوغ في التعاطي مع الأمر، نعلن نحن دولتنا من طرفٍ واحد.

ثانيًا: إن فشل المجتمع الدولي في إنصاف شعبنا، سيقود تدريجيًا إلى التفكير في خيار الدولة الواحدة، الذي تخشاه إسرائيل، والذي سيجعل منها دولة تمييز عنصري يدينها العالم.

ثالثًا: أزمتنا السياسية الداخلية تنهيها ثلاثة قرارات من محمود عباس: إنهاء الانقسام الفتحاوي والوطني فورًا، والدعوة لانتخاباتٍ عامة، والإعلان عن برنامج كفاحي وطني بالتوافق مع كافة القوى.

رابعًا: لم يعُد هناك خشية من التوافق الوطني الفلسطيني، فدولة الاحتلال تضم أحزابًا لا يُقر بحق شعبنا في الوجود، ولا تعترف بالعملية السياسية، وتعلن فاشيتها وإرهابها صباح مساء، وتقدم هدايا لا يتوقعها الشعب الفلسطيني من حيث السلوكيات التي تستوجب التنديد دوليًا.

خامسًا: لا ينبغي استمرار تردد البعض حيال مستقبل شعبنا ونظامنا السياسي، فالحالة الوطنية من التداعي بمكان، بحيث لم تعد كل المناصب والمسميات تعني شيئًا، والواقع يفترض من كل طاقة فلسطينية أن تنضم إلى الجهد الجماعي لإنجاز التحرر الوطني، وليس التنافس على سلطة تستجدي رواتب موظفيها من قتلة شعبها.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق