اليوم الجمعة 05 يونيو 2020م
"فيسبوك" يطلق ميزة جديدة تتيح حذف منشوراتك القديمة جدًاالكوفية السعودية تعيد إغلاق مساجد جدة عقب ارتفاع أعداد الإصابة بكوروناالكوفية مقتل زعيم "القاعدة" في بلاد المغرب بعملية عسكرية للقوات الفرنسيةالكوفية إعلام عبري: انفجار صاروخ قبل انطلاقه من القطاعالكوفية فرنسا تعلن السيطرة على "كورونا".. وبريطانيا توقف بروتوكول العلاج بـ"هيدروكسي كلوروكين"الكوفية ارتفاع جديد في درجات الحرارة غداًالكوفية خاص|| فهمي: تنفيذ مخطط الضم سيضع الفلسطينيين في "غيتوهات معزولة"الكوفية 108 آلاف وفاة وأكثر من 1.8 مليون إصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدةالكوفية الاتحاد البرلماني العربي: فلسطين بوصلة العرب والاحتلال زائل مهما طال الزمنالكوفية مصر تتجه لإعادة فتح المتاحف والمزارات السياحية أمام الجمهورالكوفية تعافي 23 مصابًا بكورونا في غزةالكوفية بالصور|| "تيار الإصلاح" يشارك في تشييع جثمان المناضل القومي محسن إبراهيمالكوفية 85 وفاة جديدة بفيروس كورونا في إيطاليا.. وجنوب أفريقيا تسجل قفزة في عدد الإصاباتالكوفية الاحتلال يمدد إغلاق المجال الجوي فوق مرتفعات الجولان لمدة شهرالكوفية خاص بالفيديو|| طلبة "التوجيهي" في غزة يشتكون من صعوبة امتحان الفيزياءالكوفية "صيدا تنتفض".. مسيرات تجوب شوارع لبنان للمطالبة بإصلاحات سياسية واقتصاديةالكوفية الفرصة الأخيرة!الكوفية نقابة الصاغة بغزة: غداً يوم عمل في محلات الذهبالكوفية 53 عاما على النكسة.. وما زال الاحتلال الإسرائيلي مستمراالكوفية نحو جمع الأشتاتالكوفية

عائلة برجس: أمن السلطة أعدم بالرصاص نجلنا الأعزل

14:14 - 14 يناير - 2019
الكوفية:

القدس المحتلة: أصدرت عائلة المغدور إياد برجس (25) عام، بيانًا صحفيًا، اليوم الاثنين، شرحت خلاله، تفاصيل عملية إعدام نجلها، في بلدة الرام شمال القدس المحتلة.

وأوضحت العائلة في بيانها، تم إطلاق النار على السيارة التي كان يقودها المغدور برفقة شاب آخر من العائلة، ولم يكن هناك أي اشتباك مسلح كما تروج له بعض صفحات التواصل الاجتماعي.

واتخذت العائلة قرارها بعدم دفن الشاب إلا بعد اعتراف واضح وصريح من قبل جهاز الشرطة بقتلها للشاب.

وقالت العائلة :" إن ما حدث مع أبننا الشاب إياد كان على النحو التالي: أولا .. تم إطلاق النار على السيارة التي كان يقودها المغدور برفقة شاب آخر من العائلة، ولم يكن هناك أي اشتباك مسلح كما تروج له بعض صفحات التواصل الاجتماعي ، ثانيًا.. عناصر الشرطة التي أطلقت الرصاص على المغدور، هي التي تقوم بالدوام في بلدة الرام، وقد جاء أحد عناصر الشرطة، وبعد أن شاهد الشرطي حالة الشاب فر هاربًا إلي مركز الشرطة".

وأضافت :" ثالثًا.. لقد اتخذت العائلة قرارها بعدم دفن الشاب إلا بعد اعتراف واضح وصريح من قبل جهاز الشرطة بقتلها للشاب، رابعًا.. ستعتبر العائلة كل المحاولات للتهرب من الدم كمن يصب الزيت في النار".

واختتم البيان قائلًا:"وإننا في العائلة نحمل كامل المسؤولية لجهاز الشرطة الذي لا زال يمعن في إطلاق النار على أبنائنا دون رقيب أو حسيب، شو طبيعته هالرصاص اللي ما ببين أثره إلا ع اولاد البلد!".

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق