اليوم الخميس 01 ديسمبر 2022م
عاجل
  • الإعلام العبري: الانفجار الذي وقع قبل قليل بالقرب من مطعم بشارع "ديفيد العازار" قرب تل أبيب "حدث جنائي"
  • رسمياً.. أسود الأطلس المنتخب المغربي يتأهل إلى الدور الـ16 من كأس العالم متصدراً لمجموعته بعد الفوز على كندا (2-1)
  • رفع حالة التأهب عند الحدود مع قطاع غزة بسبب الوضع الأمني
سعي أوروبي لإنشاء محكمة خاصة بـ "جرائم روسيا " في أوكرانياالكوفية المنتخب المغربي يتأهل إلى الدور الـ16 من كأس العالم متصدراً لمجموعته بعد الفوز على كنداالكوفية الإعلام العبري: الانفجار الذي وقع قبل قليل بالقرب من مطعم بشارع "ديفيد العازار" قرب تل أبيب "حدث جنائي"الكوفية رسمياً.. أسود الأطلس المنتخب المغربي يتأهل إلى الدور الـ16 من كأس العالم متصدراً لمجموعته بعد الفوز على كندا (2-1)الكوفية تيار الإصلاح ينعى شهيدي جنين ويطالب المجتمع الدولي بردع الاحتلالالكوفية رفع حالة التأهب عند الحدود مع قطاع غزة بسبب الوضع الأمنيالكوفية إصابة فتى في اعتداء للمستوطنين وسط مدينة الخليلالكوفية إعلام عبري: أنباء أولية عن انفجار قنبلة بالقرب من مطعم في شارع ديفيد العازار في «أور يهودا» شرق «تل أبيب»الكوفية دم غزير على جانبي الخط الأخضرالكوفية بركان الغضب يتصاعد..7 شهداء و49 عملاً مقاوماً خلال 24 ساعةالكوفية نصرالله: المجتمع الإسرائيلي يدعم جميع ممارسات جيش الاحتلال في قمع الفلسطينيينالكوفية محيسن: الضفة الفلسطينية تشكل تهديد كبير لأمن حكومة الاحتلالالكوفية القيادي جمال حويل: المقاومة في الضفة الفلسطينية أثبتت أنها أكبر من كل الأطر والفصائل التنظيميةالكوفية ذوو الهمم في غزة يؤدون نشاطا تفاعليا يؤكد حقهم في العملالكوفية المنتدى الاجتماعي ينظم "قمة الشباب 20200"الكوفية الهندي: نحن على استعداد كامل للرد على جميع ممارسات حكومة اليمين المتطرفةالكوفية شراب: المقاومة هي السبيل الوحيد لردع الاحتلال وحربه المفتوح على الشعب الفلسطينيالكوفية تغطية خاصة| عوكل: ما يجري على الأرض يؤكد صعود الفاشية الجديدة في دولة الاحتلالالكوفية تغطية خاصة | قاسم: عقيدة الاحتلال تنص على أن «القتل أساس التعامل مع الآخر»الكوفية البرلمان العربي يحذر من تفجر الأوضاع في الأراضي الفلسطينيةالكوفية

الاتحاد الأوروبي يدعو إلى الإفراج الفوري عن الأسير المقدسي أحمد مناصرة

22:22 - 24 نوفمبر - 2022
الكوفية:

بروكسل: دعا الاتحاد الأوروبي سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، إلى الإفراج الفوري عن الأسير المقدسي أحمد مناصرة (20 عاما).

وأفاد مكتب الاتحاد الأوروبي في القدس، أن ممثلين عن الاتحاد وعدد من الدول الأعضاء حضروا جلسة محاكمة للأسير مناصرة، التي عقدت اليوم، بعد قضائه عاما في العزل الإنفرادي، حيث قررت محكمة الاحتلال تمديد عزله لأربعة أشهر أخرى.

وقال الاتحاد الأوروبي، إن الأمم المتحدة تعتبر الحبس الانفرادي لمدة تزيد عن 15 يومًا يشكّل نوعا من أنواع التعذيب.

وأضاف، نطالب إسرائيل إنهاء حبسه الانفرادي فورا، والتأكد من حصوله على المساعدة والدعم النفسيين اللازمين.

وتابع، نظرًا للمخاوف الدولية الجادة بشأن معايير المحاكمة العادلة والإجراءات القانونية المتبعة في هذه القضية، فإننا ندعو دولة الاحتلال إلى إطلاق سراحه على وجه السرعة.

وكان نادي الأسير، قد نقل عن المحامي خالد زبارقة بأن محكمة الاحتلال في بئر السبع مددت عزل الأسير المقدسي أحمد مناصرة، رغم وضعه الصحيّ والنفسيّ الخطير، وذلك لمدة أربعة شهور جديدة، علمًا أنّه معزول منذ أكثر من عام، ويقبع اليوم في زنازين معتقل "عسقلان.

وذكر النادي، أن الأسير مناصرة من مواليد 22 يناير/كانون الثاني 2002 في القدس، وهو واحد من بين عائلة تتكون من عشرة أفراد، له شقيقان وهو أكبر الذكور في عائلته، بالإضافة إلى خمس شقيقات.

وقبل اعتقاله عام 2015 كان طالبًا في مدرسة الجيل الجديد في القدس، في الصف الثامن وكان يبلغ من العمر حينها 13 عامًا.

وأضاف، في عام 2015، ومع بداية الهبة الشعبية، تصاعدت عمليات الاعتقال بحقّ الأطفال تحديدًا في القدس، ورافق ذلك عمليات تنكيل وتعذيب ممنهجة، وكان أحمد جزءًا من مئات الأطفال في القدس الذين يواجهون ذات المصير.

ولفت، إلى أنه "في تاريخ 12أكتوبر/تشرين الأول 2015، تعرض أحمد وابن عمه حسن لإطلاق نار في عملية تنكيل وحشية من قبل المستوطنين، واستشهد حسن وأصيب أحمد الذي نشرت له فيديوهات لمشاهد قاسية وهو ملقى على الأرض ويصرخ وهو مصاب، ويحاول جنود الاحتلال تثبيته على الأرض والتنكيل به، وتحولت قضيته إلى قضية عالمية.

وأوضح نادي الأسير، انه نقله إلى المعتقلات، التى احتجزته سلطات الاحتلال لمدة عامين في مؤسسة خاصة بالأحداث في ظروف صعبة وقاسية، ولاحقا نقل إلى معتقل مجدو بعد أن تجاوز عمر الـ14 عاما، مشيرا إلى أن أحمد يواجه اليوم ظروفا صحية ونفسية صعبة وخطيرة في العزل الإنفرادي.

وكانت حملة دولية قد انطلقت دعما وإسنادا له وللمطالبة بالإفراج الفوري عنه.

يذكر أنه عقدت للأسير أحمد مناصرة جلسة محاكمة في 13أبريل/ نيسان الماضي، وفيها أتاحت محكمة الاحتلال لمحاميه النظر في ملفه، ونقله إلى لجنة خاصة بتصنيف ملفه، والتي أعلنت قرارها المتمثل بتصنيفه ضمن ما يسمى "قانون الإرهاب"، ورفضت محكمة الاحتلال الاستئنافات المقدمة من طاقم الدفاع لإلغاء قرار تنصيف الملف، كما ورفضت طلب الإفراج عنه.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق