اليوم السبت 01 أكتوبر 2022م
الاحتلال ينصب حاجزا عسكريا على مدخل قرية دير أبو مشعلالكوفية مواجهات مع الاحتلال على مفترق بلدة عرابة جنوب جنينالكوفية إصابة بالرصاص المعدني خلال اقتحام الاحتلال مخيم الجلزونالكوفية البيرة يحسم «الديربي» ويعتلي صدارة دوري المحترفينالكوفية نقل الأسيرة دينا جرادات إلى مستشفى «رمبام»الكوفية إصابتان بجريمة إطلاق نار في شفا عمروالكوفية ارتفاع حصيلة ضحايا إعصار «إيان» في فلوريدا إلى 23الكوفية الاحتلال يصادر عشرات الآلاف من الشواقل في الضفةالكوفية محدث بالفيديو|| زوارق الاحتلال تفتح نيرانها بزعم رصد نشاط مشبوه في بحر شمال غزةالكوفية نقيب الصيادين نزار عياش: انفجارات دوت في عرض بحر شمال غزة نتيجة استهداف زوارق الاحتلال لمراكب الصيادينالكوفية الإعلام العبري: تفعيل نظام إطلاق النار الآلي بعد رصد نشاط مشبوه عند الحدود البحرية مع قطاع غزةالكوفية الأردن يحذر من خطر استمرار استهداف الاحتلال للفلسطينيينالكوفية المتحدث باسم جيش الاحتلال: صادرت قوات الجيش والشاباك وحرس الحدود الليلة الماضية عشرات آلاف الشواكل من أنحاء الضفةالكوفية بالأسماء.. الاحتلال يشن حملة مداهمات واعتقالات في مدن الضفةالكوفية المتحدث باسم جيش الاحتلال: تعرضت قوات الجيش والشاباك الليلة الماضية لإطلاق نار في نابلس دون وقوع إصاباتالكوفية لليوم السابع.. 30 أسيرا إداريا يواصلون الإضراب عن الطعامالكوفية أسعار المنتجات الزراعية في غزة اليوم السبتالكوفية أسعار العملات اليوم السبتالكوفية الأرصاد: درجات الحرارة أعلى من معدلها السنوي بحدود 4 درجاتالكوفية إصابة شاب بالرصاص والعشرات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بيت أمر  الكوفية

الرقب: اعتذار الرئيس عباس عن تصريحاته بشأن المحرقة لم يشفع له

18:18 - 19 أغسطس - 2022
الكوفية:

القاهرة: قال أستاذ العلوم السياسية، د. أيمن الرقب، إن "اعتذار أبو مازن لم يشفع له أمام حملة التحريض المستمرة ضده في الإعلام العبري والألماني".

وأضاف في منشور على «فيسبوك»، "هل ما قاله أبو مازن كان زلة لسان أو عدم توفيق في التعبير عن القصد أم كلاما مقصودا لتحريك المياه الراكدة تجاه القضية الفلسطينية "، متمنيًا أن يكون كلامه جاء بهدف الترويج للقضية.

وتابع الرقب، "نحن ننتظر خطاب أبو مازن أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول المقبل، وأتمنى أن تحمل حالة الإسقاط بين الهولوكوست وجرائم الاحتلال دون خوف أو وجل".

وأردف بالقول، إن أبو مازن "يمثل الشعب الفلسطيني الذي كان يصفه دومًا الشهيد الخالد أبو عمار بشعب الجبارين، فإن عشت فعش حرا أو مت كالأشجار وقوفًا، وإذا كان للموت بُد فمن العار أن تموت جبانًا و مذمومًا".

وأوضح، أن أبو مازن رغم ما قدمه لـ «الإسرائيليين» من تنازل وخنوع لم يجد شفاعة، موجهًا رسالة للرئيس عباس، بقوله، "لا تقدم مزيدًا من الاعتذار والهوان لأن هذا يُهيننا جميعًا، وأعلم أنك لن تسجل موقفًا شجاعًا ولكن ذكر إن نفعت الذكرى".
 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق