اليوم الخميس 18 أغسطس 2022م
استشهاد شاب برصاص الاحتلال في محيط قبر يوسف شرق نابلسالكوفية الهلال الأحمر: استشهاد شاب برصاص قوات الاحتلال خلال المواجهات المندلعة في نابلسالكوفية الهلال الأحمر: 4 إصابات برصاص الاحتلال بينهم 3 خطيرة خلال المواجهات في نابلسالكوفية مراسلتنا: قوات الاحتلال تقتحم مخيم بلاطة شرق نابلسالكوفية الهلال الأحمر: إصابة خطيرة برصاص الاحتلال خلال مواجهات في محيط قبر يوسف بنابلسالكوفية مراسلتنا: أكثر من 15 إصابة جراء المواجهات المندلعة مع الاحتلال في نابلسالكوفية مصرع 26 شخصا في حرائق غابات شرق الجزائرالكوفية إصابات خلال مواجهات مع الاحتلال شرق نابلسالكوفية منصور: غياب المساءلة شجع الاحتلال على مواصلة جرائمهالكوفية الصين توجه رسالة تحذير شديدة اللهجة إلى إسرائيلالكوفية مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين غرب جنينالكوفية الاحتلال يعتقل شابا على حاجز عناب شرق طولكرمالكوفية 35 قتيلا وجريحا إثر انفجار ضخم في مسجد بأفغانستانالكوفية وفد أوروبي يزور قطاع غزة للاطلاع على الواقع المعيشي والإنسانيالكوفية زوارق الاحتلال تستهدف الصيادين جنوب قطاع غزةالكوفية حق العودة ومستقبل الشعب الفلسطينيالكوفية الرقب: تراجع الرئيس عباس عن تصريحاته بشأن جرائم الاحتلال أمر محبطالكوفية واشنطن: لا ندعم لجنة الأمم المتحدة لأنها متحيزة ضد «إسرائيل»الكوفية عواصم القرار.. أوروبا تقدم مقترحا جديدا لإحياء الاتفاق النووي الإيرانيالكوفية الناتو: مستعدون للتدخل لحفظ الاستقرار بين صربيا وكوسوفوالكوفية

خاص بالفيديو|| معاناة سائقي غزة بين غلاء الوقود وغياب الإجراءات الحكومية

17:17 - 03 يوليو - 2022
الكوفية:

غزة: يعاني سائقو المركبات العمومية في قطاع غزة في ظل ارتفاع أسعار المحروقات، وغياب الإجراءات الحكومية التي تحمي حقوقهم.

تمر شريحة السائقين العموميين في غزة بأوضاع اقتصادية صعبة، بين ارتفاع أسعار الوقود وإجراءات حكومية يصفونها بالضعيفة.

تخفيض أسعار الوقود

وفي هذا الصدد، يقول السائق قاسم حماد، "نعاني من غلاء أسعار الوقود، إضافة لعمل المركبات الملاكي دون دفع التراخيص الخاصة بالعمل كسائق أجرة".

وطالب حماد خلال تصريحات لـ"الكوفية"، بتخفيض أسعار التراخيص والوقود وضبط آلية العمل، وهي ذات المطالب التي دعا لتطبيقها السائق مصطفى حجازي، حيث طالب بمنع المركبات الملاكي من العمل بالأجرة.

ضبط حالة المرور

ومع ازدحام القطاع بالمركبات خاصة العمومية منها، بات العمل بالنسبة للسائقين بالكاد يدر ربحا يسد رمقهم.

هذه الأوضاع دفعت بعض السائقين إلى تنظيم وقفة أمام مقر نقابتهم في غزة للمطالبة بحقوقهم، كان من بين هؤلاء السائقين، المواطن عبد القادر ريان الذي دعا إلى ضبط حالة المرور وإيقاف المتطفلين من المركبات الملاكي حسب تعبيره.

وقال ريان خلال تصريحات لـ"الكوفية"، إن سائقي الأجرة يدفعون ضريبة مضاعفة مقابل عملهم، وهذا يستدعي خفض أسعار الوقود، من خلال بطاقات خاصة بالسائقين العموميين بأسعار مخفضة.

تفاقم الأزمة

أزمة المركبات العمومية في قطاع غزة ليست بالجديدة، لكنها تفاقمت في السنوات الأخيرة بفعل أسباب عديدة.

وأكدت نقابة السائقين في غزة أنها ستعمل على إيجاد حل لها، خاصة في ظل الغلاء الكبير لأسعار الوقود في غزة، حيث قدم السائقون مطالبهم للنقابة بتخفيض تلك الأسعار.

وقال رئيس نقابة السائقين رزق خلف خلال تصريحات لـ"الكوفية"، "سنتبنى مطالب السائقين وسنكون كما عهدونا أن نكون ممثلين لصوتهم ومطالبهم، ونسعى جاهدين لتحقيق تلك المطالب من خلال التواصل مع الجهات الحكومية".

وتقدر أعداد السائقين العموميين في غزة بنحو خمسة عشر الف سائق يعلمون في منطقة لا تتجاوز مساحتها ثلاثمئة وستين كيلو مترا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق