اليوم الاربعاء 06 يوليو 2022م
اليورو يسجّل أدنى مستوى مقابل الدولار منذ 2002الكوفية زلزال بقوة 4.1 يضرب العراقالكوفية مقتل 3 أشخاص وإصابة 7 بإطلاق نار في أمريكاالكوفية هلال القدس يتعاقد مع لاعب من غزةالكوفية المرور بغزة: 3 إصابات بـ 12 حادث سير خلال 24 ساعة الماضيةالكوفية حكم بالسجن 10 سنوات لمدان بتهمة زراعة عقاقير خطرة بالخليلالكوفية بالأرقام ... تعرف على أغلى 10 أندية في العالمالكوفية صحة الاحتلال: تسجيل 13877 إصابة بفيروس كورونا اليومالكوفية إيطاليا تسجل 100 ألف إصابة بفيروس كوروناالكوفية إصابة الأسير المريض إياد عمر بفيروس كوروناالكوفية مركز الميزان: وفاة 3 مواطنين من غزة جراء عرقلة مرورهم للعلاج من قبل الاحتلالالكوفية الاحتلال يفرج عن المستوطن قاتل الشهيد علي حربالكوفية الرقب: الموقف الأمريكي لا يمكن الرهان عليه حول جريمة اغتيال شرين أبو عاقلةالكوفية الاحتلال يحتجز موظفين بهيئة مقاومة الجدار والاستيطان في الخليلالكوفية موعد صرف الدفعة الخامسة لـ مشروع الحماية الاجتماعية في غزةالكوفية آلية السفر عبر معبر رفح يوم غدٍ الأربعاءالكوفية بنك إسرائيل يرفع أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساسالكوفية غانتس ينطلق إلى اليونان لحضور مؤتمر الحكومات الاقتصاديةالكوفية المستشارة القانونية تدعو إلى تأجيل تعيين رئيس أركان الجيش الجديدالكوفية لبيد يطالب الحكومة اللبنانية بوقف هجمات حزب اللهالكوفية

"الشعبية" تنظم وقفة احتجاجية على انعقاد المجلس المركزي في غزة

20:20 - 06 فبراير - 2022
الكوفية:

غزة: نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، مساء اليوم الأحد، وقفة احتجاجية لانعقاد المجلس المركزي، في ساحة الجندي المجهول بمدينة غزة.
وقالت عضو المكتب السياسي في الجبهة الشعبية مريم أبو دقة، في كلمتها، إن "هذا الحشد يأتي في لحظة مصيرية يتعرض فيها المشروع الوطني للتصفية والشطب من قبل الاحتلال وبدعم كامل من الولايات المتحدة الأمريكية وأنظمة التطبيع العربي".
وأضافت أبو دقة، أن "المجلس المركزي برام الله ينعقد بطريقة مخالفة للإرادة الشعبية والإجماع الوطني، وتتجاوز مخرجات الحوار الوطني".
وأشارت، إلى أن انعقاد مثل هذه الجلسات تعميق للانقسام وحالة الشرذمة، وتعزيز للهيمنة والتفرد في مؤسسة وطنية بناها شعبنا بدماء شهدائه وتضحيات جرحاه وأسراه، وبندقية مناضليه.
وجددت أبو دقة تأكيد الشعبية، على رفض أي خطوات تعمق الانقسام وحالة الشرذمة في الساحة الفلسطينية وتعزز من نهج التفرد والهيمنة في المؤسسة الوطنية.
وأوضحت، أن الأساس الذي رأته الجبهة هو أن يعقد الحوار الشامل بمشاركة جميع القوى والفعاليات لتنفيذ القرارات الوطنية وخاصة قرارات المجلسين المركزي والوطني بسحب الاعتراف بالاحتلال، والقطع مع اتفاقيات أوسلو والتزاماتها الأمنية والسياسية والاقتصادية وفي المقدمة منها التنسيق الأمني واتفاقية باريس الاقتصادية.
ودعت أبو دقة، القيادة للتراجع عن نهجها المدمر، والعودة للالتزام بتنفيذ مقررات الإجماع الوطني التي تنص على إعادة بناء منظمة التحرير الفلسطينية ومؤسساتها على أسس ديمقراطية.
وشددت، على ضرورة تشكيل قيادة وطنية موحدة لإدارة المقاومة الشعبية وتحديد أشكال النضال الوطني الفلسطينية وفقاً للظرف المحدد وصياغة برنامج ميداني يعزز من المقاومة الشعبية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق