اليوم الاحد 29 مايو 2022م
عاجل
  • بدء "مسيرة الأعلام" في مدينة اللد بحراسة مشددة من جيش الاحتلال
  • مستوطنون يعتدون على المواطنين في شوارع البلدة القديمة في القدس المحتلة
بدء "مسيرة الأعلام" في مدينة اللد بحراسة مشددة من جيش الاحتلالالكوفية مستوطنون يعتدون على المواطنين في شوارع البلدة القديمة في القدس المحتلةالكوفية مواجهات في محيط جامعة القدس "أبوديس"الكوفية مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى ويرفعون الأعلام الإسرائيلية في باحاتهالكوفية قوات الاحتلال تطلق نيران رشاشاتها تجاه الصيادين شمال قطاع غزةالكوفية "مكان العبرية": 3 آلاف شرطي وجندي من حرس الحدود سيقومون بتأمين "مسيرة الأعلام"الكوفية بينيت يقرر الإبقاء على مسار "مسيرة الأعلام"الكوفية شاهد.. المتطرف بن غفير يقتحم المسجد الأقصى قبيل "مسيرة الأعلام"الكوفية عشرات المستوطنون يقتحمون باحات المسجد الأقصى تحت حماية شرطة الاحتلالالكوفية إصابة 3 شبان بالرصاص خلال اقتحام قوات الاحتلال لمخيم الدهيشة جنوب بيت لحمالكوفية الطقس: أجواء حارة وجافةالكوفية أسعار صرف العملات اليوم الأحدالكوفية محسن: أبو علي شاهين مدرسة نضالية وكفاحية  الكوفية شاهد.. مستوطنون يقتحمون حي بطن الهوى في بلدة سلوانالكوفية حركة فتح بساحة غزة تحيي الذكرى التاسعة لرحيل «شيخ المناضلين»الكوفية جيش الاحتلال يقرر تعزيز نشر القبة الحديدية على حدود غزة ولبنانالكوفية أيمن شاهين يسرد تفاصيل المسيرة الكفاحية والحركية لـ «شيخ المناضلين»الكوفية صحة الاحتلال: تسجيل حالة ثانية بمرض جدري القردةالكوفية الإفراج عن المتضامنة اليابانية مع القضية الفلسطينية شيغينوبوالكوفية مراسلتنا: إصابات جراء اعتداء المستوطنين على المواطنين في محيط باب السلسلة بالقدس المحتلةالكوفية

على شعبنا معانقة الأرصفة ونصب خيام إنهاء الانقسام ؟؟

21:21 - 20 يناير - 2022
شريف الهركلي
الكوفية:

خمسة عشرة عام مرت علينا ونحن كشعب فلسطيني نترنح بين المر والمرار ونتأرجح بين النعم واللا ، نسترق السمع ونلملم الأخبار المتناثرة هنا وهناك عن المصالحة التي كلما تفتحت عيونها يُغمضها غبار الحقد الأسود، لقد تعودنا الصمت القاتل وتركنا زمام الأمور للفصائل الحامية لقضيتنا كي تلعب بنا، جزء منقسم والآخر لا يقوي على حل التناقضات خوفاً على مصالحه الخاصة.

للأسف تسعةٌ وخمسون عاماً مرت على رواية غسان كنفاني «رجال في الشمس» التي نادت بدق جدران الخزان وتفعيل حناجرنا لتتحرر أحبالنا الصوتية وتصرخ ... وتغضب في وجه المنقسمين وتقول لهم لا للإنقسام الفلسطيني. مازلنا ننتظر دق جدران الخزان؟ ألم ترِقَّ قلوبكم لتك الأحلام التي يدفنها الحانوتي؟ حطموا قواقع الصمت الذي جعلنا في حالة من التيه والتوهان لدرجة لا يقوى شعبنا على تجميع حروف بلاده؟ الوقت يدركنا يا سادة، ويمر قطار العمر ونحن ننتظر !!! لقد دفنتم الحلم وضيعتم مستقبل شبابنا وجعلتم الشباب تهاجر وتغرق في بحور الألم والذل والقهر ليفترسهم السمك المتوحش.

شعبنا يعيش تحت خط الفقر المدقع ويكتوي كل يوم بنار الحاجة المؤلمة إلى متى ونحن تعودنا على الإستقبال وكأن الإرسال غاب عنا بخوفنا وقلة حالنا ؟!يجب على شعبنا معانقة الأرصفة ونصب خيام العزة والكرامة وعدم مغادرة الشوارع حتى إنهاء الإنقسام في الضفة الغربية وعرب 48 وقطاع غزة والشتات في كل العالم. الفصائل المتناحرة جاءت لخدمة الشعب وليس العكس، والشعب يريد إنهاء هذه المسرحية الهزلية وإغلاق الستارة السوداء التي تعكر مزاج شعبنا وتحرف البوصلة الوطنية التي تنادي بمقاومة الاحتلال الصهيوني. للأسف تحولت الألسن والأيدي والبنادق لتصفية الخلافات الفصائلية وحماية مصالح كل تنظيم على حدة.

غابت شمس المصلحة الوطنية والمقاومة وتجمدت الساحات النضالية واختفت اللُّحمة لتدوس على الأخ والرفيق والمجاهد والمناضل والثائر، للأسف الخلاف لم يكن على استراتيجيات الثورة بل كان على الثروة التي حولت الثوار لتجار المال والدم. نداء ،، نداء ،، نداء .. يا جماهير شعبنا المكلوم دق جدران الخزان واجب وطني، اليوم قبل الغد، ارفعوا أصواتكم واخرجوا للشارع ولا تعودوا لبيوتكم حتى إنهاء الانقسام، والفصيل الذي يرفض قولوا له الشعب لا يريد خدماتك .. لملم ثرواتك وارحل عنا واترك لنا الوطن لنعود للبندقية الثائرة والقلم الذي يرفع اسهمنا النضالية وتسعفنا في نيل الحرية والاستقلال.

إن الإنقسام وعلى مدار 15 عام لم يخدم الشعب والقضية فليرحل المنقسمون أو «المتقاسمون» أو يتفقوا وينسجموا وينخرطوا في الخنادق التي تجمع كل الأطياف الفلسطينية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق