اليوم الاحد 25 سبتمبر 2022م
إصابات خلال مواجهات مع الاحتلال جنوبي القدسالكوفية مبادرة للم الشمل الفلسطينيالكوفية 30 أسيرا يتجهزون للإضراب عن الطعام غدا الأحدالكوفية إصابات بالاختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز خلال مواجهات في بلدة بيت إجزا شمال غرب القدس المحتلةالكوفية «تيار الإصلاح» في مصر يشارك في المخيم العربي الأفريقي الثاني لمواجهة التغير المناخيالكوفية الخارجية: 25 فلسطينيا كانوا على متن مركب طرطوس توفي 6 منهمالكوفية الاحتلال يمنع والدة الأسير المريض نزار حنايشة زيارته وادخال العلاج لهالكوفية ناصر أبو حميد.. معاناة يفاقمها السجن والسرطانالكوفية بالأسماء|| قائمة التنسيقات المصرية للسفر من معبر رفح يوم الإثنينالكوفية اعترافات متأخرة لنجل مؤسس إسرائيل.. الندم على المشروع الصهيونيالكوفية صحيفة عبرية: تخوفات إسرائيلية من اقتحام الكنيست خلال الانتخاباتالكوفية المخابرات تقبض على مشتبه به بتسريب عقارالكوفية الاحتلال يفرض إغلاقا شاملا على الضفة ومعابر غزة غدا الأحدالكوفية «حزب الله»: ننتظر النص الخطي لترسيم الحدود مع الاحتلالالكوفية الدولار يحلق لأعلى مستوى منذ عامين ونصفالكوفية الخارجية: إعدام الشهيد «أبو كافية» إرهاب دولة منظمالكوفية مستوطنون يؤدون طقوسا تلمودية أمام «باب القطانين»الكوفية 3 انتصارات و4 تعادلات في دوري غزة لكرة القدمالكوفية ارتفاع حصيلة ضحايا غرق قارب للمهاجرين قبالة الشواطئ السورية إلى 86 قتيلاالكوفية بوتين يوقع مرسوما بمنح الجنسية للأجانب الذين يخدمون في الجيش الروسيالكوفية

داعيا الفصائل لتغليب المصلحة الوطنية..

د. العويصي: دعوة الجزائر للفصائل الفلسطينية تمثل بارقة أمل لتوحيد الصف وإنهاء الانقسام

19:19 - 16 يناير - 2022
الكوفية:

غزة: قال أمين سر قيادة حركة فتح -ساحة غزة، د. صلاح العويصي، إن "دعوة الجزائر للفصائل الفلسطينية، تمثل بارقة أمل لتوحيد الصف الفلسطيني، وإنهاء الانقسام".
ورحب العويصي، في تصريح صحفي، مساء اليوم الأحد، بدعوة الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، للفصائل الفلسطينية لعقد جلسات حوار وطني فلسطيني لإنهاء الانقسام الذي أنهك المجتمع الفلسطيني.
وأكد، أن الدعوة تأتي استكمالاً لدور الجزائر الدائم في دعم وإسناد القضية الفلسطينية، ونتيجة طبيعية للعلاقات الرسمية والشعبية التي تجمع الشعب الجزائري مع الشعب الفلسطيني.
وأضاف العويصي، أن الجزائر لم تغير من موقفها تجاه الشعب الفلسطيني، وهي جادة في استضافة حوارات إنهاء الانقسام، إذ لا مصالح سياسية تحكم التوجه الجزائري.
وأشار، إلى أن ما يدعو إلى التفاؤل من نجاح لقاءات الجزائر أنها ستجري حوارات منفردة مع الفصائل المتحاورة، ومن ثم ستذهب إلى حوارات مباشرة بين الفرقاء، لمعرفتها الدقيقة بالتعقيدات والعقبات التي يضعها كل طرف أمام عجلة المصالحة.
وتابع العويصي، أن "الدور الحكيم للقيادة والحكومة الجزائرية يأتي في ظل فشل المؤسسات الدولية، ومحدودية دور الأمم المتحدة والرباعية الدولية وضعفها في مواجهة تغول أقطاب سياسية كبرى تعبث في الواقع الفلسطيني فساداً وتشرذماً".
وشدد، على ضرورة توفر إرادة حقيقة وصادقة لدى المتحاورين، لنجاح المساعي الجزائرية في رأب الصدع وإنهاء الانقسام وتحقيق المصالحة.
ودعا العويصي، الفصائل الفلسطينية إلى تغليب المصلحة الوطنية، والخروج من قوقعة الحزبية الضيقة، والمصالح الفئوية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق