اليوم الاربعاء 27 أكتوبر 2021م
إطلاق سراح رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك وعودته إلى منزلهالكوفية غوتيريش يطالب القيادة العسكرية في السودان بإطلاق سراح رئيس الوزراءالكوفية "الصحفيين العرب" يدين تصنيف الاحتلال منظمات حقوقية فلسطينية بالإرهابيةالكوفية الأزهر الشريف يؤكد رفضه لمحاولات استيلاء الاحتلال على أراض فلسطينيةالكوفية الاحتلال يقمع المشاركين بصلاة المغرب في المقبرة اليوسفية بالقدسالكوفية مطالبات مجتمعية وحقوقية بضرورة استعادة موظفي السلطة حقوقهم الماليةالكوفية تعليق الرحلات الجوية في مطار الخرطوم حتى 30 أكتوبرالكوفية الاحتلال يعتقل أسيرا محررا جنوب جنينالكوفية الفصائل: لن نقف مكتوفي الأيدي تجاه جرائم الاحتلال بحق أرضنا ومقدساتناالكوفية مسيرة وسط رام الله لدعم وإسناد الأسرى المضربين عن الطعامالكوفية كوهين : سنقر الميزانية ولابيد رئيسا للوزراءالكوفية مفتي فلسطين: الاحتلال يستهدف المقابر لتغيير الطابع العربي والإسلامي للقدسالكوفية اشتية يطالب البرلمان الأوروبي بحماية حقوق الإنسان من انتهاكات الاحتلالالكوفية القوى الوطنية تؤكد ضرورة تعزيز المقاومة الشعبية ضد الاستيطانالكوفية المرأة الفلسطينية.. عنوان بارز في صفحة الصمود الوطنيالكوفية سلطة النقد: حادثة السطو على بنك في جنين خارج عن عادات شعبناالكوفية 7أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام وسط مخاوف من تدهور حالتهم الصحيةالكوفية البرهان: استجبنا لإرادة الشعب السوداني وقدمنا 3 خيارات لحل الأزمةالكوفية "في سياق الإيحاءات"الكوفية هجوم إلكتروني شامل اوقف محطات الوقود في إيرانالكوفية

الخارجية: اعتماد قرارين لصالح فلسطين في منظمة "اليونسكو"

18:18 - 13 أكتوبر - 2021
الكوفية:

متابعات: قالت وزارة الخارجية والمغتربين، اليوم الأربعاء، إنّ لجان المجلس التنفيذي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو" في دورته الـ 212 المنعقدة حاليًا وبإجماع الدول، اعتمدت القرارين الخاصين بفلسطين وهما: فلسطين المحتلة، والمؤسسات الثقافية والتعليمية.

ورحبت الخارجية في بيانٍ صحفي، اعتماد "اليونسكو" للقرارين، مُوضحةً أهمية ما احتوياه في بنودهما خاصة وضع مدينة القدس المحتلة، وبطلان جميع التدابير التي تتخذها "إسرائيل"، في المدينة المقدسة، وضرورة إلغائها فورًا، ومطالبتها بوقف ممارساتها وسياساتها غير الشرعية في تزوير الرواية الأصلية للقدس.

وأشارت إلى أنّه من بين جملة من الأمور في القرارين تتمثل بعمليات التنقيب وأعمال الحفريات، إضافةً إلى حرمان الفلسطينيين من الحق في العبادة والتنقل، وتشويه أصالة وسلامة المواقع التراثية في القدس والأرض الفلسطينية المحتلة، خاصةً في المدينة القديمة وحولها، ووقف كل الانتهاكات التي تخالف أحكام اتفاقيات وقرارات منظمة "اليونسكو" حول فلسطين.

ودعت الخارجية، المديرة العامة لـ"اليونسكو"، عملا بالقرارات ذات الصلة، بالإسراع في تعيين ممثل دائم للمنظمة في مدينة القدس الشرقية، من أجل تقديم معلومات عن جميع الجوانب المتعلقة بمجالات اختصاصها بانتظام في أقرب وقت ممكن، مُشدّدةً على ضرورة تنفيذ القرار الخاص بالموقعين الفلسطينيين، الحرم الإبراهيمي وكهف البطاركة في الخليل، ومسجد بلال بن رباح في بيت لحم، باعتبارهما جزءًا لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة.

وأعربت عن رفضها للممارسات "الإسرائيلية" الهادفة إلى تهويد المواقع، وحظر وصول المصلين الفلسطينيين، المسيحيين والمسلمين، مُطالبةً بالضغط على سلطات الاحتلال لإعادة المنظر الطبيعي المحيط بالموقع إلى ما كان عليه.

وأشادت بدور الدول التي دعمت القرارين، ودور المجموعة العربية وخاصةً المملكة الأردنية الهاشمية، التي تولي أهمية محورية لقضية فلسطين المحتلة وعاصمتها القدس، إضافةً إلى الدور الذي تلعبه الدول الأعضاء في "اليونسكو"، والداعمة لقرارات فلسطين المتسقة مع مبادئ المنظمة.

وناشدت الخارجية المجتمع الدوليّ ومنظمة "اليونسكو" بالضغط على "إسرائيل"، لوقف إجراءاتها غير الشرعية، ومحاولات التخريب المتعمد للتراث الثقافي الفلسطيني، المسيحي والإسلامي، واتخاذ الخطوات العملية لضمان تطبيق القرارات المعتمدة من قبل المنظمة حول فلسطين المحتلة والمؤسسات التعليمية والثقافية في الأراضي العربية المحتلة.

وشدّدت على الحاجة العاجلة إلى إيفاد بعثة "اليونسكو" للرصد التفاعلي إلى مدينة القدس المحتلة، وأسوارها، ودعوة المديرة العامة ومؤسسات المنظمة إلى بذل كافة الجهود اللازمة لضمان الإيفاد العاجل للبعثة لأحكام وقرارات واتفاقيات "اليونسكو".

وطالبت الخارجية، دول العالم للتعبير عن رفضها لكافة الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال في القدس مما يسمى بـ "قانون التسوية" وقرارات المحاكم "الإسرائيلية"، والتي تشكل جزءًا أساسيًا من أدوات الاضطهاد والحرب ضد شعبنا بحرمانه من الصلاة في الحرم الشريف.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق