اليوم الاربعاء 27 أكتوبر 2021م
إطلاق سراح رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك وعودته إلى منزلهالكوفية غوتيريش يطالب القيادة العسكرية في السودان بإطلاق سراح رئيس الوزراءالكوفية "الصحفيين العرب" يدين تصنيف الاحتلال منظمات حقوقية فلسطينية بالإرهابيةالكوفية الأزهر الشريف يؤكد رفضه لمحاولات استيلاء الاحتلال على أراض فلسطينيةالكوفية الاحتلال يقمع المشاركين بصلاة المغرب في المقبرة اليوسفية بالقدسالكوفية مطالبات مجتمعية وحقوقية بضرورة استعادة موظفي السلطة حقوقهم الماليةالكوفية تعليق الرحلات الجوية في مطار الخرطوم حتى 30 أكتوبرالكوفية الاحتلال يعتقل أسيرا محررا جنوب جنينالكوفية الفصائل: لن نقف مكتوفي الأيدي تجاه جرائم الاحتلال بحق أرضنا ومقدساتناالكوفية مسيرة وسط رام الله لدعم وإسناد الأسرى المضربين عن الطعامالكوفية كوهين : سنقر الميزانية ولابيد رئيسا للوزراءالكوفية مفتي فلسطين: الاحتلال يستهدف المقابر لتغيير الطابع العربي والإسلامي للقدسالكوفية اشتية يطالب البرلمان الأوروبي بحماية حقوق الإنسان من انتهاكات الاحتلالالكوفية القوى الوطنية تؤكد ضرورة تعزيز المقاومة الشعبية ضد الاستيطانالكوفية المرأة الفلسطينية.. عنوان بارز في صفحة الصمود الوطنيالكوفية سلطة النقد: حادثة السطو على بنك في جنين خارج عن عادات شعبناالكوفية 7أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام وسط مخاوف من تدهور حالتهم الصحيةالكوفية البرهان: استجبنا لإرادة الشعب السوداني وقدمنا 3 خيارات لحل الأزمةالكوفية "في سياق الإيحاءات"الكوفية هجوم إلكتروني شامل اوقف محطات الوقود في إيرانالكوفية

عائلة بنات: رفع دعوى في المحاكم البريطانية بسبب مماطلة السلطة بمحاكمة القتلة

10:10 - 29 أغسطس - 2021
الكوفية:

متابعات: قالت عائلة المعارض السياسي نزار بنات، اليوم الأحد، إن رفع دعوى أمام المحاكم البريطانية ضد السلطة الفلسطينية "جاء بسبب سياسة التسويف والمماطلة التي تنتهجها الأخيرة، في التعامل مع قضية اغتياله في حزيران/ يونيو الماضي.
وقال غسان بنات شقيق الشهيد نزار بنات في تصريحات صحفية، إن العائلة بدأت أول خطوة عملية بتقديم شكوى رسمية للمحاكم البريطانية ذات الاختصاص، عبر توكيل "مكتب ستوك وايت"، وقد قُبلت الدعوة.
وأوضح أن سبب اختيار بريطانيا لأنها تسمح بملاحقة مرتكبي الجرائم، أينما وجدوا، مشيراً إلى أنه ستليها عشرات الخطوات في مختلف الدول الأوروبية والعربية.
وأضاف أن "هذه الخطوة جاءت بعد سياسة التسويف والمماطلة التي تنتهجها السلطة في التعامل مع قضية الشهيد نزار ومحاكمة المتورطين في الجريمة"، لافتاً إلى أن التحقيق سيجري في الأيام القادمة.
وتابع: "كنا قد أمهلنا الجهاز القضائي للسلطة حتى نهاية أغسطس/ آب الجاري، من أجل البدء بإجراء المحاكمات العلنية والشفافة وبنزاهة تطال كل المتورطين، ولكن دخلنا في المماطلة تحت مبررات واهية".
وبيّن أن السلطة عرضت عليهم بعض الأموال على شكل "ديات وعطاوٍ عشائرية"، وهذا أمر مرفوض بالنسبة للعائلة، مشدداً على أن "العائلة لا تثق بالمنظومة القضائية نهائياً".
ولفت إلى أن الخطوات القادمة هي الاستئناف في بقية الدول الأوروبية ثم الانتقال إلى الدول العربية مثل الأردن ومصر، حيث إن جميع هذه الدول وقّعت اتفاقية مناهضة التعذيب.
وبحسب بنات، فإن المجتمع الدولي أصبح اليوم لا يحتمل تصرفات وسلوك السلطة تجاه الشعب الفلسطيني، لكونهم يقدمون الدعم المالي والسياسي للسلطة، لافتاً إلى أن 47 معارضاً اُغتيلوا قبل "نزار"، فضلا عن الاعتقالات السياسية وسحل المتظاهرين.
وحول حفل تأبين "نزار"، أوضح بنات أن العائلة لن تتنازل عن تنظيم حفل التأبين رغم كل محاولات السلطة بالمنع، ورفض حجز القاعات.
وكانت السلطة قد اعتقلت ابن نزار، وهو عرفات مجدي بنات، إذ أفاد بنات، بأن الاعتقال جاء بسبب عمله في منجرة قريبة من سكن رئيس السلطة محمود عباس، ثم فُرض عليه مغادرة رام الله
.


 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق