اليوم السبت 24 فبراير 2024م
إصابة أحد جنود الاحتلال بعملية إطلاق نار قرب قاعدة للجيش في "عراد" بالنقب المحتلالكوفية إعلام الاحتلال: حدث أمني بالقرب من قاعدة عسكرية في النقبالكوفية صافرات الإنذار تدوي في كفار جلعادي وتل حاي بالجليلالكوفية اشتباكات ضارية يتخللها انفجارات شرق حي الزيتون بمدينة غزةالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من بلدة يعبدالكوفية مستوطنون يهاجمون بلدة حوارة جنوب نابلسالكوفية الاحتلال يقتحم بلدة الخضر جنوب بيت لحمالكوفية طائرات الاحتلال تستهدف منزلًا يعود لعائلة الخطيب بمخيم يبنا بمحيط سنتر التموين وسط مدينة رفحالكوفية بوريل: إعلان سموتريتش بناء مستوطنات جديدة انتهاك خطير يعرقل السلامالكوفية كتائب الشهيد أبو علي مصطفى: وحداتنا القتالية تخوض اشتباكات ضارية مع قوات العدو المتوغلة في حي الزيتونالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 141 من عدوان الاحتلال المتواصل على قطاع غزةالكوفية ارتفاع عدد المعتقلين بالضفة إلى 7210 منذ بدء معركة طوفان الأقصىالكوفية تفاصيل مقترح باريس حول قطاع غزة وصفقة التبادلالكوفية إصابة المصور الصحفي عبد الله الحاج جرّاء استهدافه بصاروخ طائرة استطلاع في مخيم الشاطئالكوفية شهيدان وإصابات في قصف للاحتلال على مخيم الشاطئالكوفية إصابات بالاختناق واعتقال شاب خلال اقتحام الاحتلال قريوت جنوب نابلسالكوفية مراسلنا: 7 شهداء جراء استهداف الاحتلال منزلا في محافظة رفح جنوب القطاعالكوفية تقرير|| معاناة الأطفال الرضع وذوو الاحتياجات الخاصة وكبار السن مع تواصل عدوان الاحتلال على غزةالكوفية الاحتلال يعلن مقتل قائد بكتيبة «شاكيد» في حي الزيتون شرق غزةالكوفية حزب الله: استهدفنا تجمعا عسكريا إسرائيليا في تلة الكوبراالكوفية

الصحفي الريماوي يكشف تلقيه رسائل تهديد بعد استنكاره لجريمة اغتيال بنات

15:15 - 26 يونيو - 2021
الكوفية:

متابعات: قال الصحفي علاء الريماوي، اليوم السبت، إنه تلقى رسائل تهديد من أطراف لم يُسمّها، بالتزامن مع حملة تحريض واضح أنها تستهدفه؛ بسبب استنكاره لجريمة اغتيال الناشط والمعارض السياسي الشهيد نزار بنات على أيدي عناصر الأجهزة الأمنية بالخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلّة.
ويذكر أن الريماوي كتب، في منشور عبر صفحته بموقع "فيسبوك"، قائلًا، "وصلتني رسائل هادئة باطنها التهديد وبدأت بعض الشخصيات والحسابات تحرّض".
وأضاف، "خلاصة الأمر العمر واحد والرب واحد، ما تمّ مع نزار بنات جريمة من العيار الثقيل يتحمل فيها المسؤولية الحكومة الفلسطينية".
وأردف، "الأفضل من الترهيب تصحيح المسار، محاسبة الفاسدين، تجديد التمثيل الفلسطيني الجمعي"، مؤكدًا التزامه الشخصي بالحديث وعدم توقّفه عن ممارسة حقّه في الكلام والتعيير عن الرأي
وتابع الصحفي الريماوي، "الذي يقترف جريمة القتل مجرم، والذي يعبث بمقدرات الشعب مجرم، والذي يعتدي على الناس مجرم، والذي يعاقب الناس دون قانون مجرم".
وأعلن أنّه بدأ بالتحرّك مع جمعيات يقوم عليها زملاء من فلسطيني المهجر لملاحقة كل من يقوم بالتحريض الواضح ضده، مبيّنًا أنّه رصد عشرات الصفحات التي قامت بذلك وبالأسماء.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق