اليوم الاثنين 21 مايو 2018م

البطش: أزمة الثقة على الصعيد الوطني شكلت أبرز عقبات المصالحة

13:13 - 03 فبراير - 2018
الكوفية:

قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش اليوم السبت، إنّ أزمة الثقة على الصعيد الوطني شكلت أبرز عقبات المصالحة".

وأفاد البطش في تصريحٍ ، بأنّ إدارة السلطة لأزماتها في قطاع غزة يأتي في المرحلة الثانية بعد أزمة الثقة التي تعرقل المصالحة الفلسطينية.

وأضاف البطش، في كلمة له في مؤتمر دعم وإسناد المصالحة الفلسطينية بحضور ومشاركة الفصائل والوجهاء والشباب والمرأة، إن "أزمة الثقة على الصعيد الوطني هو أبرز ما نواجه خلال هذه الأيام، أما المأزق الثاني فهو أن السلطة لم تدرْ أزماتها في قطاع غزة".

وطالب البطش  بضرورة تحقيق مبدأ الشراكة ووقف مبدأ إقصاء الآخر والاتفاق على تطبيق ما تم الاتفاق عليه، مشدداً على ضرورة وضع آليات بتوافق من الكل الوطني ليصبح القرار العسكري والسياسي ليس ملكاً بشخص أو فصيل.

وشدد البطش على أن قطاع غزة ورغم كل الأزمات التي يعاني منها ستبقى محط ارتكاز لاسترداد فلسطين، مشيراً إلى أن الحل لأزمات غزة هي التخلص من الأسباب التي أوصلتنا إلى ذلك .

وبين أن ما ينفذ من خطط اتجاه القضية الفلسطينية والتي بدأت بقرار ترامب وما تلاها من قرارات، لابد من مواجهتها بسحب الاعتراف "بإسرائيل" ووقف التنسيق الأمني والدعوة للكفاح المسلح.

وبشأن القرار الأمريكي تقليص موازنة "الأونروا"، وعدم ملء الفراغ من الدول العربية والغربية يهدف بالدرجة الأولى للضغط على جموع اللاجئين ليحول معاناتهم للضغط للقبول بصفقة القرن.

وأوضح أن ردنا كلاجئين هو العودة إلى فلسطين والذهاب إلى  الحواجز واقتحام حدود الأراضي المحتلة والعودة لأراضينا المحتلة لنرى كيف سيتصرف العالم آنذاك، مشدداً على أن شعبنا لن يموت جوعاً ولن يساوم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
الاستطلاع

ما رأيك بموقع قناة الكوفية الجديد

ممتاز
62.5%
جيد جدا
37.5%
جيد
0%
مقبول
0%
عدد المصوتين 8
انتهت فترة التصويت
تويتر
فيسبوك